19
الجمعة, كانون2

’ما في متلو’ عرض ساخر يتهكم على سلوكيات اجتماعيات سلبية

مناسبات واخبار فنية
حجم الخط

رؤيا نيوز - قدم فريق "ما في متلو" المسرحي اللبناني عرضا كوميديا ساخرا

تهكم فيه على عدد من السلوكيات المجتمعية السلبية في الاقطار العربية.
ونوعت الفرقة المكونة من الفنانين اللبنانيين عادل كرم وعباس شاهين ونعيم حلاوي ورولا شامية وانجو ريحان، بين فني "الاسكتش المسرحي" و"الستاند أب كوميدي" في اولى عروضها مساء امس السبت في فندق اللاند مارك ضمن برنامجه الرمضاني بالتعاون مع برنامج الغذاء العالمي.
وقدمت الفرقة 8 مشاهد طرحت فيها سلوكيات مجتمعية اولها تحدث عن مشهد عزاء لشخص توفي وهو في سن الخامسة والاربعين لا يحضر مجلس عزائه سوى
عدد قليل في الوقت الذي لديه اصدقاء على صفحة التواصل الاجتماعي ينوف عددهم عن 5آلاف شخص، وما تخلل المشهد من مفارقات مضحكة وتهكم على العلاقات
التي تدور في العالم الافتراضي والتواصل الاجتماعي من خلالها.
المشاهد التي اشتملت على طروحات تسخر من موجة الاغاني الهابطة وعمليات التجميل المنتشرة بين النساء في المجتمعات العربية والتعصب الاعمى للاندية الرياضية
لم تغفل عن الاشارة للتطرف الديني والعصابات الارهابية والتهكم على الذهنية التي تحكمها وتبرر لها ارتكاب الجرائم بغية الوصول للحور عين.
كما قدم فريق العمل في اللهجتين الاردنية واللبنانية عددا من اللوحات والمشاهد لسلوكيات سائقي سيارات الاجرة في الاردن ولبنان واخرى اجتماعية،
بالاضافة لمشاهد شخصيات الفريق المحبوبة والتي يعرفها الجمهور من خلال عروضهم المتلفزة والمسرحية ومنها شخصيتي "وجدي ومجدي".

 

أضف تعليق