16
السبت, كانون1

بارسونز تستحوذ على شركة وليامز إلكتريك

مناسبات
حجم الخط

رؤيا نيوز - أعلنت اليوم شركة "بارسونز" استحواذها على شركة

"وليامز إلكتريك"،وهي شركة ذات قيمة مضافةمملوكةللقطاع الخاص،متخصصةفي مجال دمج أنظمة التحكم، والمقاولات الكهربائية و العامة،وحلول البنيةالتحتيةللطاقة. تتخذ "وليامز إلكتريك" من فورت والتون بيتش في فلوريدا مقراً رئيسياً لها،ولها مكاتب في فيرجينيا وماريلاند وموظفين يتوزعون على أكثرمن 100 موقع عميل في كافة أنحاء الولايات المتحدة وفي الخارج. وتشمل قاعدة عملاءالشركةالعديد من المنظمات التابعة لوزارة الدفاع وطيفاً واسعاً من الوكالات والمنظمات الحكومية الأمريكية الأخرى.

وقال تشاك هارينغتون، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "بارسونز" في سياق تعليقه على عملية الاستحواذ: "تُعتبر عملية الاستحواذ هذه أحدث الاستثمارات التي تضطلع بها ‘بارسونز’ في إطار استراتيجيتها الرامية إلى تعزيز موقعها الريادي في مجال حماية أصول البنية التحتية الحيوية من التهديدات التي تستهدف التقنيات التشغيلية المتصلة بشبكة الإنترنت، بما في ذلك أنظمة التحكم." وأضاف: "تشكّل التقنيات التشغيلية تكنولوجيا المعلومات الجديدة فيما يتعلق بالمواقع التي تصل من خلالها التهديدات السيبرانية الى شبكة الشركة المتصلة. إن استراتيجيتنا بسيطة للغاية وهي تقوم على خبرتنا المتنامية والرائدة في مجال دمج أنظمة التحكم مع قدرات شركة ‘بارسونز’الفائقة في مجال الحماية السيبرانية التي لا تُضاهى،بهدف الوفاء بوعدنا بتأمين حماية فريدة من نوعها ومتقاربة للتقنيات التشغيلية الخاصة بأصول البنية التحتية الحيوية".

تتشارك كلّ من شركتيّ "وليامز إلكتريك" و"بارسونز" علاقات عملاء هامة عديدة في الحكومة الأمريكية، بما في ذلك سلاح الهندسة التابع للقوات البرية الأمريكية، علاوة على العديد من الالتزامات مع عملاء سريين. هذا وتتوقع "بارسونز" تحقيق نمو كبير على الساحتين الأمريكية والعالمية في أعمال أنظمة التحكم الخاصة بها عقب عملية الاستحواذ على شركة "وليامز إلكتريك".

من جهتها، قالت كاري سميث، رئيسة وحدة الأعمال الاتحادية لدى "بارسونز": "تعتبر علاقات ‘بارسونز’ التعاقدية القائمة مع العديد من العملاء داخل وزارات الدفاع، والطاقة، وشؤون قدامى المحاربين وغيرها، بيئات مثالية لعروضأنظمة التحكم التي تشهد حالياً توسعاً. وفي مناطق مثل الشرق الأوسط، حيث كانت شركة ‘بارسونز’لاعباً من المستوى الأول طوال عقود، ستوفر ‘وليامز إلكتريك’ فرصاً جديدة لطرفي عملية الاستحواذ".

تستحوذ سوق أنظمة التحكم ضمن قطاع التقنيات التشغيلية الأوسع نطاقاً على حصة سوق تبلغ 50 مليار دولار أمريكي،ومن المتوقع أن تسجل معدل نمو سنوي مركب يفوق الـ10 في المائة خلال السنوات الخمس المقبلة. وستعتمد المبادرات التطلعية مثل المدن الذكية، وأتمتة عمليات التصنيع من الجيل المقبل، والمعايير السيبرانية المحددة من قبل الحكومة لأصول البنية التحتية الحيوية جميعها على تقنيات أنظمة التحكم المبتكرة.

وأضافت سميث: "تعتزم ‘بارسونز’ أن تعزز سمعتها لتصبح مرادفاً للحماية المتقاربة الشاملة لأنظمة التحكم. تعدّكلّ من قدرة الاتصال وإنترنت الأشياء من الأمور الضرورية ومصدراً للتهديدات المتطورة للبنية التحتية الحيوية. ونحن نعتزم البقاء في الطليعة في مجال مكافحة التهديدات على مستوى أنظمة التحكم، سواء في مجال رصد أمن الشبكة أو نظام التدفئة والتكييف والتهوئة الذكي".

من جهته، قال دان روكر، رئيس شركة "وليامز إلكتريك": "يشكّل توحيد قوانا مع شركة ‘بارسونز’ الخطوة الاستراتيجية الصحيحة للشركتين. تشهد سوق تكنولوجيا حماية البنية التحتية الأساسية المتقاربة تطوراً سريعاً، ويساهم دمج شركتينا بتوفير كيان مورد للحلول المتكاملة أحادية المصدر لحلول الحماية السيبراية والمادية المتكاملة".

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الرابط الإلكتروني التالي:
https://www.parsons.com/2017/10/parsons-acquires-williams-electric-company.

 

 

أضف تعليق