20
الأحد, آب

BMW تواصل مسيرة نجاحها بأرقام قياسية خلال 2017

النقل واخبار السيارات
حجم الخط

رؤيا نيوز - تواصل مجموعة BMW مسيرة النجاح التي بدأت منذ انطلاقتها،

والتي تكللت بتحطيم الأرقام القياسية للمبيعات في النصف الأول للسنة الحالية، وخاصة في السيارات الكهربائية والتي تعمل على أنظمة BMW المتطورة، مما يقربها خطوة نحو بيع 100000 سيارة كهربائية في الـ2017، ونشر أنظمتها المستقبلية.
بعد الأداء الهائل لـBMW في الأسواق العالمية في النصف الأول من 2017، لا تزال المجموعة ملتزمة تماما بتنفيذ استراتيجيتها بتحويل قطاع السيارات إلى الأنظمة والرؤية المستقبلية. وتواصل المجموعة أيضا التركيز على احتياجات ورغبات عملائها، حيث تعمل على تزويد الأسواق بالسيارات والأنظمة المتطورة.
تعمل BMW على قدم وساق لنشر رؤيتها في الأنظمة الكهربائية للسيارات ولأنظمة القيادة الذاتية، ولوضع معايير جديدة لتقنية المستقبل التي تستحضرها المجموعة وتطبقها في الوقت الحالي. سيعمل مصنع BMW في منطقة دينغولفينغ في العام 2021، المختص بالتقنيات المستقبلية والحديثة التي تختص بها BMW، على تطوير وتطبيق الأنظمة الكهربائية في سيارات BMW استكمالا لرؤية تحويل قطاع السيارات بالكامل إلى الجيل المستقبلي الجديد. وبالطبع ستقود BMW ألمانيا لإبقائها في طليعة الدول المطورة للقيادة الذاتية، وكجزء من ترتيب التعاون مع إنتل وموبيلي فإن أول مهندسين من الشركات الثلاث سينتقلون إلى الموقع الجديد للتطوير والتحديث في اونترسكيلهيم بالقرب من مدينة ميونيخ في السنة الحالية. بالإضافة إلى ذلك وبعد عام واحد من بدء هذا التعاون، انضمت أسماء أخرى كبرى إلى المشروع، مثل دلفي وكونتيننتال إيمانا منها بالرسالة التي ابتدأتها BMW.

تغييرات هائلة تنتظر عالم صناعة السيارات، وستكون BMW هي الرائدة في هذه التغييرات، كان هذا تعليق هارالد كروجر رئيس مجلس ادارة BMW، وأضاف" نتقدم بسرعة الضوء في مجال تقنية السيارات الكهربائية ومنذ انطلقنا لم يستطع أي منافس اللحاق بنا، أو وضع سيارات كهربائية على الطرقات كما فعلنا نحن، مخططاتنا المرنة ستساعدنا مستقبلا على زيادة التطور في تقنية السيارات الكهربائية والهجينة، وستزيد من جودة منتجاتنا التي تعتبر مفتاح النجاح المتواصل الذي نحققه".
تعتبر المنتجات المستقبلية التي تصدرها BMW والتي تحقق رؤيتها الأساسية على المدى الطويل ، العمود الفقري للمجموعة، مما يوفر شكلا واضحا وواقعيا لشكل سيارات المستقبل. وليس ببعيد، حققت BMW نموا في الربع الثاني من عام 2017 من حيث حجم الايرادات والارباح التي ترجع لبيع أعداد كبيرة من السيارات الكهربائية. وقد ساعد بيع سيارات الفئة 5 من BMW التي تم إطلاقها أوائل 2017 على زيادة أرقام الإيرادات بشكل ملحوظ. وخلال العام الحالي والقادم، سيتم إصدار أكثر من 40 نموذجا محدثا من الفئات السابقة والحالية، للمجموعات الثلاثة أيضا BMW، رولزرويس، وميني.
منذ اللحظة الأولى لإطلاق الفئة الخامسة مطلع هذا العام، لم يتوقف النجاح الكبير الذي تحققه، وحتى الربع الثاني من السنة وما زال مستمرا، وبالتأكيد ومع كل المؤشرات السوقية للمبيعات المتزايدة ستصل لتحقيق أرقام قياسية جديدة.
وقد صرح نيكولاس بيتر عضو مجلس إدارة BMW "إن التوسع الدائم والأرباح المستدامة هي جزء لا يتجزأ من استراتيجيتنا، وذلك بالرغم من التحديات التي تتمثل في تطبيق تقنية المستقبل للسيارات في الوقت الحالي". وأضاف" هذا هو السبب في أننا نركز على احتياجات عملائنا من تقنيات مستقبلية".
تنتهج BMW خططا تستند إلى القيم الأساسية التي تطبقها الشركة، وهي ما يضمن لها التوجه بقوة نحو تقنية المستقبل، بجانب التركيز على الأولويات الواضحة. مع كل هذا يغلب الطابع البسيط على المنتج النهائي في شكله وطريقة عمله، بالرم من كل التقنيات والأنظمة التي احتاجت إلى جهد مضن في التطوير والتطبيق.
مزيج مميز من الثبات والإصرار، والثقة الكبيرة في القدرات، توصل المجموعة إلى الصدارة وتساعدها على البقاء فيها بجدارة. خلال الأشهر الستة الأولى من العام الحالي شهدت مبيعات سيارات BMW الكهربائية تحقيق أرقام قياسية جديدة، حيث بلغت مبيعات i3 وi8 والنسخ الهجينة من ميني كونتريمان وغيرها زيادة بنسبة 80% مقارنة بالعام السابق، مما يقرب المجموعة خطوة من هدفها في بيع ما يزيد على الـ100000 سيارة كهربائية خلال عام واحد.

أضف تعليق