عناب تؤكد أهمية مسير 'درب الأردن' في ترويج المملكة سياحيا

السياحة والسفر
حجم الخط

رؤيا نيوز - أكدت وزيرة السياحة والآثار لينا عناب أهمية الرحلة السنوية

الثانية لمسير درب الأردن الذي أطلق مؤخرا بمشاركة 10 أردنيين إضافة إلى أشخاص من جنسيات مختلفة في ترويج الأردن سياحيا، والتي بدأت من ام قيس وتنتهي بالعقبة ولمدة 44 يوما.

وقالت عناب ان جمعية "درب الأردن" تنظم هذه الفعالية سنوياً بهدف الترويج لدرب الأردن وتحقيق عائد مالي يساهم باستدامة الدرب وتطويره وترسيمه وبما يخدم المجتمعات المحلية في 52 قرية يمر الدرب بها؛ مانحاً المغامرين فرصة للتفاعل مع أهالي تلك القرى والتعرف على ثقافتهم وعاداتهم بالإضافة للاستمتاع بتضاريس الدرب المتنوعة وعشرات المواقع الأثرية والتاريخية التي يمر بها.

واضافت ان الجمعية تقوم بتنظيم هذه الفعالية بالتعاون مع وزارة السياحة والآثار ودعم هيئة تنشيط السياحة ومشروع السياحة لتعزيز الاستدامة الاقتصادية في الأردن الممول من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية ورعاية عدد من الشركات في القطاع الخاص.

وقال مدير عام جمعية درب الأردن بشير داود إن الدرب قد وضع الأردن بقوة على الخارطة العالمية لسياحة المغامرة، حيث صنف الدرب من قبل ناشونال جيوغرافيك ومجلات عالمية عديدة كأحد أفضل الوجهات السياحية في العالم لعام 2018، مبينا أن الدرب يسلط الضوء على مناطق نائية ذات مقومات تدعم سياحة بيئية جديدة لم تكن يوما على الخارطة السياحية التقليدية للأردن.

يذكر أن جمعية درب الأردن توفر من خلال موقعها الإلكتروني معلومات كاملة عن الدرب وخرائط للطريق وذلك خدمة للأفراد ومجموعات تنظيم الرحلات ممن يرغبون الاعتماد على أنفسهم في الرحلات التي يقومون بها أو ينظمونها.

يشار إلى أن مسار درب الأردن يمتد من أم قيس شمالاً إلى العقبة جنوباً بطول 650 كم، ويمر بـ52 قرية ويعبر في طريقه مناطق طبيعية متنوعة تشمل الغابات والصحاري والأودية.

أضف تعليق