20
السبت, كانون2

ترامب قضى ليلته يسأل عن ردود الفعل على 'الدول القذرة'

العالم
حجم الخط

رؤيا نيوز - كشف مصدران أمريكيان مطلعان، في تصريحات لـCNN، الجمعة،

أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قضى الليلة الماضية، في الاتصال بمساعديه وأصدقائه لسؤالهم عن ردود الفعل على تقارير وصفه لبعض الدول بـ"القذرة"، خلال اجتماع مع أعضاء بالكونغرس في البيت الأبيض لمناقشة تشريع خاص بالهجرة.

وكانت مصادر أكدت، لـCNN، ما نشرته صحيفة "واشنطن بوست" عن أن ترامب عبّر عن "إحباطه" من القادمين لأمريكا مما وصفها بـ"الدول القذرة". ونقبت المصادر عن ترامب قوله: "لماذا نريد كل هؤلاء الناس من دول قذرة للقدوم هنا؟"، كما تحدث أيضا عن هايتي، قائلا: "لماذا نريد المزيد من الهايتيين؟ أخرجوهم".

ونفى ترامب، في تغريدات عبر حسابه على تويتر، وصف دول أفريقية وأمريكية لاتينية بـ"القذرة"، كما نفى التصريحات المنسوبة له عن هايتي، قائلا: "اللهجة المستخدمة في الاجتماع كانت قاسية، ولكن هذه الكلمات لم تُستخدم". وأضاف ترامب: "لم أقل أي شيء يحط من قدر الهايتيين، قلت فقط إن هايتي دولة فقيرة ومضطربة، لم أقل أخرجوهم كما ادعى الديمقراطيون، ربما يجب أن أسجل الاجتماعات المستقبلية، للأسف ليس هناك ثقة".

ولم ينف المتحدث باسم البيت الأبيض راج شاه، الخميس، استخدام ترامب تعبير "الدول القذرة"، ولكنه قال في بيان إن "ترامب يحارب من أجل حلول دائمة تجعل دولتنا أقوى عبر استقبال الذين يساهمون في مجتمعنا وفي نمو اقتصادنا ويندمجون في أمتنا العظيمة".

وأثارت التصريحات المنسوبة لترامب موجة انتقادات كبرى من داخل وخارج الولايات المتحدة. وقال أعضاء بالكونغرس من الحزبين الجمهوري والديمقراطي إن تصريحات ترامب "غير مقبولة وتثير الانقسام"، فيما استدعت هايتي القائم بالأعمال الأمريكي روبن ديالو.

وأدان العديد من الدول الأفريقية تصريحات ترامب، فيما وصف المتحدث باسم مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان روبرت كولفيل تصريحات ترامب بأنها "صادمة ومخزية"، وتتعارض مع "القيم العالمية". وأضاف: "عذرا، ولكن لا أجد أي كلمة أخرى يمكن استخدامها لوصف تصريحاته غير عنصرية".(CNN)

أضف تعليق