20
السبت, كانون2

إسقاط تهمة الإرهاب عن كندي من أصل لبناني بعد سجنه 3 سنوات

حوادث وقضايا
حجم الخط

رؤيا نيوز - أعلن المحامي الكندي دونالد باين أن القضاء الفرنسي أصدر

حكما بإسقاط تهمة الإرهاب ضد الكندي اللبناني حسن دياب أستاذ علم الإجتماع بجامعة اوتاوا والذي تم إتهامه بالمشاركة في هجوم وقع في معبد يهودي بباريس في عام 1980 وأسفر عن مقتل أربعة أشخاص.

وأوضح المحامي الكندي في بيان له اليوم أن القضاة الفرنسيين حكموا بأن الأدلة ضد دياب ليست قوية بما فيه الكفاية لتبرير الإحالة إلى المحكمة الجنائية وذلك بعد سجنه في باريس لمدة ثلاث سنوات.

وكانت الشرطة الكندية في كيبيك قد إعتقلت دياب في تشرين الثاني 2008 بناء على طلب من السلطات الفرنسية فيما يتعلق بالهجوم وتم تسليمه إلى السلطات الفرنسية في عام 2014 بعد أن رفضت المحكمة العليا في كندا سماع قضيته .

وأشار محاميه إلى أن الأدلة أظهرت أن دياب لم يكن في باريس وقت وقوع الهجوم وأنه كان في بيروت في ذلك الوقت، وقدم محاموه الشكر لوزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند لدعمها لقضية دياب (64 عاما).

أضف تعليق