الرزاز يشيد بدور المعلم في إرساء قواعد التنمية البشرية

جامعات وتعليم
حجم الخط

رؤيا نيوز - هنأ وزير التربية والتعليم الدكتور عمر الرزاز المعلمين الأردنيين

بمناسبة يوم المعلم العالمي والذي يصادف في الخامس من تشرين الأول من كل عام.

جاء ذلك خلال مشاركة الدكتور الرزاز اليوم الخميس، معلمي وطلبة مدرسة حنين الثانوية للبنين التابعة لمديرية التربية والتعليم لقصبة عمان، فعاليات الطابور الصباحي وذلك ضمن احتفالات الوزارة بهذه المناسبة .

واعرب الرزاز بهذه المناسبة، عن تقديره للمعلم والاعتزاز به، باعتباره رمزا للعطاء والتضحية وعنصر اساسيا في تحقيق الآمال والأهداف التربوية المنشودة، مشيدا بجهودهم في بناء الأجيال الناشئة والوصول بها إلى أعلى المستويات والدرجات العلمية.

وقال وزير التربية والتعليم، ان الوزارة دأبت على مشاركة العالم الاحتفال سنوياً بهذا اليوم تقديراً لمكانة المعلم في المجتمع وما يقوم به من دور حيوي في إرساء قواعد التنمية البشرية من خلال ما يغرسه في نفوس الطلبة من تقدير للمعرفة، ما يساعدنا في بناء جيل قادر على الارتقاء بوطنه نحو تحقيق التطورات المأمولة.

وأوضح أن الورقة النقاشية السابعة لجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، أكدت ان تحقيق الإصلاح الشامل يرتبط ارتباطا وثيقا بالنهضة التعليمية مهما كانت الظروف والتحديات، وأننا في الاردن نمتلك ثروة بشرية غالية وقادرة على صنع التغيير المنشود، مبينا ان الاهتمام الملكي بالمعلم والتعليم جسدته العديد من المبادرات الملكية الهادفة الارتقاء بالعملية التعليمية، وبخاصة جائزة الملكة رانيا للتميز التربوي.

وأشار الرزاز إلى ما يعانيه المعلم من صعوبات معيشية، وغيرها داخل الغرفة الصفية التي ما زالت بحاجة إلى الكثير من التغيير والتحسين، مبينا ان الوزارة لتجاوز ذلك عليها النظر في جميع القضايا والتحديات والصعوبات التي يواجهها المعلم، وتسعى كذلك وبشكل مستمر لتقديم الرعاية للمعلم وتحسين أحواله، ورفع كفاءته من خلال إعداد المعلمين وتدريبهم وتأهيلهم وبما يمكنهم من الاضطلاع بواجباتهم نحو أبنائنا الطلبة.

وقال "اننا في هذه المناسبة نستذكر الدور العظيم الذي قدمه زملاؤنا المعلمون المتقاعدون الذين نجدد لهم الشكر والعرفان لما بذلوه من جهد عظيم طوال سنوات عملهم في خدمة الوطن وتربية النشىء، والذين لولاهم ما كنا لنحقق ما وصلنا إليه اليوم".

واطلع الدكتور الرزاز يرافقه مدير التربية والتعليم لقصبة عمان الدكتور علي المومني، على سير العملية التعليمية في المدرسة.

ولفت إلى اعتزاز الوزارة بما يبذله مدير مدرسة حنين الثانوية للبنين سامي الوحش ومعلموها، من جهود متميزة لخدمة المدرسة والعملية التعليمية، واستجابة الطلبة وحماسهم خلال فعاليات الطابور الصباحي.

من جانبه، اكد مدير مدرسة حنين الثانوية الشاملة للبنين سامي الوحش ان المعلم يعد المحور الاساسي للعملية التعليمية، لما له من دور هام في بناء الأمة وتربية الأجيال الواعدة.

وكرم الدكتور الرزاز المعلمين أصحاب المبادرات الريادية في المدرسة، والتي انعكست آثارها ايجاباً على الطلبة.

كما تفقد وزير التربية والتعليم قام مدرسة أحمد الطراونة الثانوية للبنين وهنأ معلميها بالمناسبة، وتابع سير العملية التعليمية فيها.

واشاد بتفاني المعلمين واخلاصهم ومبادراتهم التي تعكس معاني الانتماء وقدسية رسالة التعليم.