17
الأحد, كانون1

أبوغزاله يدعو الى تشكيل لجنة ملكية لاحداث نقلة نوعية بالتعليم

جامعات وتعليم
حجم الخط

رؤيا نيوز - زياد المومني- دعا العين الدكتور طلال ابو غزاله الى تشكيل لجنة

ملكية لصياغة مشروع وطني لتغيير وتطوير التعليم تضم خبراء وممثلين من القطاعين العام والخاص بهدف احداث نقلة نوعية في التعليم بجميع مدخلاته ومخرجاته .

وقال لوكالة الانباء الاردنية اننا بحاجة الى صياغة رؤية لاهداف التعليم تشمل مناقشة التعليم في المحيط والبيئة الرقمية ، والتعليم لاغراض التوظيف ، والتعليم لاغراض الابداع والاختراع ، والتعليم لخلق مجتمع انتاجي يجعل الاردن يحقق ناتجا وطنيا قدره 200 مليار دولار كما هو الناتج القومي لفنلندا التي تشبه الاردن في كل شيء الا انها تنتج المعرفة بينما نحن نشتريها .

واضاف ابو غزاله انه لا بد من ان يتم تعديل المناهج التعليمية ووضع آلية ونظام لربط مخرجات التعليم بسوق العمل واحتياجاته المتغيرة باستمرار ، والتوجه الى التعليم التطبيقي والذي يحتاج الى سياسة تجعل منه مسارا اكاديميا يحظى بنفس الاهتمام الذي يحظى به التعليم الاكاديمي الحالي .

واشار الى ان جلالة الملك عبدالله الثاني يعلن يوميا ان التعليم اولوية ، وواجبنا ان نعمل بجد واخلاص للنهوض بقطاع التعليم في وطننا ، وقد أشار الى التعليم واهميته في الورقة النقاشية السابعة والتي جاء فيها "طلبة يعرفون كيف يتعلمون، كيف يفكرون، كيف يغتنمون الفرص، ويبتكرون الحلول المبدعة، لما يستجد من مشاكل، ويعرض من عقبات. ولا يكون ذلك إلا بمنظومة تعليم حديثة".

وقال الدكتور ابو غزاله ان الاردن يفخر بالإنسان الأردني كثروة بشرية ، وهذا واقع ملموس ولكن ما نحتاجه في ظل التطور التكنولوجي السريع صياغة رسالة جديدة للتعليم تشمل مختلف احتياجات الاقتصاد المعرفي وليس فقط التعليم التقليدي والاكاديمي .

وبين ان هناك مقولات كثيرة حول ضرورة تامين التعليم للجميع، وان ما نحتاجه هو الجودة والتعليم الجيد للجميع في الجانبين الاكاديمي والمهني التطبيقي .

واشار الى دور المنظمة العربية للجودة في التعليم التي تعمل تحت مظلة جامعة الدول العربية ويرأسها الدكتور ابو غزاله والتي تعنى بمهمتين رئيسيتين على مستوى الوطن العربي والاردن، الاولى: فحص الجودة في التعليم في المؤسسات التعليمية بهدف تطوير الجودة فيها ومن ثم حصولها على شهادة جودة وقد قامت المنظمة بهذه المهمة على مستوى واسع في الاردن والدول العربية .

والمهمة الثانية للمنظمة هو قيامها بناء على طلب امين عام الجامعة العربية بوضع نظام التصنيف للمؤسسات التعليمية بحيث لا تظلم المؤسسات الجيدة بسمعة المؤسسات السيئة، والعمل على توفير تقرير سنوي في المنطقة العربية كما هو موجود في كل دول العالم المتقدمة عن تصنيف المؤسسات التعليمية .

وقال انه تم المباشرة في هذه المهمة في الاردن بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم حيث تحتضن مكاتب المجموعة لجنة تصنيف المدارس ويرأسها وزير التعليم العالي السابق المستشار الاعلى للتعليم في المجموعة الدكتور امين محمود، مشيرا الى استعداد المجموعة لانشاء هيئة مماثلة بالاشتراك مع وزارة التعليم العالي بغرض تصنيف مؤسسات التعليم العالي .

وفي هذا الصدد قال ان وزارة التعليم العالي رخصت لانشاء كلية طلال ابو غزاله الجامعية للعلوم التطبيقية في مجال الاعمال وتقنية المعلومات والتي ستعمل على تاهيل الخريجين بما يلبي حاجات سوق العمل .

ولفت أبو غزالة الى ان اصحاب المهن والحرف في دول متقدمة مثل المانيا يتقاضون رواتب اعلى من رواتب الخبراء مشيرا الى ان راتب المراقب الفني في البناء يزيد عن راتب المهندس .

واشار الى ان مجموعة طلال أبوغزاله تسعى من خلال العديد من برامجها إلى دعم مسيرة التعليم، حيث أن خطة التطور الحالية التي تعمل عليها حتى العام 2040 تهدف إلى نشر العلم والمعرفة مبينا ان المجموعة تعمل على نشر اللغة العربية عبر المحتوى العربي الكترونيا من خلال إطلاق موسوعة تاجيبيديا التي ستتضمن مع نهاية العام الحالي ما يقارب مليوني مقال، كما تعمل المجموعة على إعداد امتحان الطلاقة في اللغة العربية، الذي من شأنه خدمة جميع الناطقين باللغة العربية والراغبين بتعلمها ، مثلما تعمل المجموعة من خلال التعاون مع جامعة كامبريدج على تعليم اللغة الإنجليزية، إضافة إلى سعيها نشر المعرفة وعلومها من خلال شهادة طلال أبوغزاله في مهارات تقنية المعلومات .

 

 

أضف تعليق