25
الثلاثاء, تموز

مذكرة تفاهم بين ’التدريب المهني’ وجمعية الفنادق - صور

احداث ومناسبات
حجم الخط

رؤيا نيوز - رعى وزير العمل علي ظاهر الغزاوي وإنطلاقا من مبدأ التشاركية مع

 القطاعات الإقتصادية وقعت مؤسسة التدريب المهني مذكرة تفاهم مع جمعية الفنادق الأردنية بحضور رئيس مجلس ادارة جمعية الفنادق الاردنية ميشيل نزال , وتهدف مذكرة التفاهم  الى إدارة عدد من المشاغل والمعاهد وفق أفضل فنون الادارة و القواعد الادارية والمالية الواجبة الاتباع ووضع البرامج التعليمية والتدريبية بهدف تحسين وتطوير مستوى اداء الخريجين والمنتسبين لتلك المعاهد والمشاغل.
وقال الغزاوي ان هذه المذكرة تأتي تجسيدا للشراكة الحقيقية والفعالة والتعاون والتنسيق مع القطاع الخاص ومؤسسات المجتمع المدني وتأكيدا لتنفيذ اجراءات وطنية تسهم في معالجة مشكلة البطالة من خلال توفير بيئة عمل تدريبية مهنية توفر خدمات التدريب للشباب الاردني ، وبهدف زيادة فرص العمل للأردنيين، بالتعاون مع المؤسسات والشركات المنتسبة لهذا القطاع والعمل على تدريب الأيدي العاملة الأردنية وتأهيلها ورفع كفاءتها وإعطاء الأولوية لها في العمل.
واضاف ان مذكرة التفاهم تأتي في اطار استراتيجية الوزارة لتطوير منظومة التدريب الفني والمهني والتي تعد احدى الركائز الاساسية لحل مشكلة البطالة، ولتلبية احتياجات القطاع المستهدفة من العمالة الفنية المدربة والمؤهلة، للعمل في مختلف المؤسسات والشركات التابعة لهذه القطاعات.
وبين اهمية الشراكة فيما بين جمعية الفنادق الاردنية ومؤسسة التدريب المهني لتوفير العمالة الفنية المدربة من خلال تنفيذ برامج تدريبية متطورة، مبنية على احتياجات القطاع الخاص وسوق العمل الوطنية، وليس العرض كما كان متبعا في الماضي.
وأوضح الغزاوي أن سياسة الوزارة للتشغيل تأتي من خلال تنظيم الجهود واستثمار الإمكانات المختلفة وتحديث التشريعات الخاصة بتنظيم سوق العمل من خلال منظومة العمل الثلاثية الهادفة إلى الحد من البطالة وتوفير فرص التدريب والتأهيل وفتح آفاق جديدة للتشغيل والإرشاد المهني .
وأكد رئيس مجلس ادارة جمعية الفنادق الاردنية ميشيل نزال ان مذكرة التفاهم هذة جاءت استجابة وتنفيذا لتوجيهات جلالة الملك ورؤيته الثاقبة في ضرورة تدريب وتأهيل شباب الوطن مهنيا في مجال التدريب والتأهيل المهني للشباب من خلال تسليحهم بالمهارات اللازمة للعمل والعطاء والابداع.
واضاف نزال ان مذكرة التفاهم تعتبر خارطة طريق لتصميم وتنفيذ وتطوير مناهج وبرامج وخطط تدريبية مهنية وفق احدث المعايير واعتمادها وشهاداتها محليا ودوليا بما يسهم في تدريب وتشغيل الاردنيين في مجال الخدمات الفندقية ورفع قدرات العاملين فيه وزيادة نسبتهم. كما تهدف الى اعادة تأهيل وتجهيز وتشغيل عدد من معاهد التدريب التابعة لمؤسسة التدريب المهني ليكونوا معاهد نموذجية تشغيليا وتدريبيا لتلبية احتياجات القطاع الخاص بالعمالة المدربة فندقيا وسياحيا والتي تحاكي المهارات المطلوبة ورفد احتياجات المملكة من هذه العمالة المدربة.
من جهته اكد مدير عام الشركة الاردنية للتدريب الفندقي والسياحي المهندس عبد الحكيم الهنداوي , حرص الشركة على التعاون مع القطاع العام في سبيل التخفيف من معدلات البطالة والفقر في المملكة في القطاع السياحي , مشيرا الى انة سيتم بموجب هذة المذكرة تدريب وتشغيل ما لا يقل عن ( 700) طالب سنويا في ثلاث معاهد ومشاغل, وقيام الجمعية بتعيين الكادر الوظيفي للمشاغل والمعاهد حسب حاجات وطبيعة المناهج التعليمية والحصص العملية والتي تقتضي وجود مدربين متخصصين وفق نظام خاص يضعه لهذه الغاية , كما ستقوم الجمعية بدراسة حاجة المعاهد والمشاغل من الكوادر التدريبية وبخاصة المدربين والموظفين وتأهيل وتدريب الكوادر الفنية اللازمة لتغطية حاجة السوق من العمالة الماهرة في مجالات إنتاج وتجهيز الطعام ، خدمة الطعام والشراب وخدمات الايواء ( خدمات الغرف) وغيرها من خدمات العمل الفندقي .
وتابع الهنداوي ان الجمعية ستقوم بتزويد المعاهد والمشاغل بكافة الانظمة المحوسبة الخاصة بتشغيل تلك الوحدات التدريبية ( نظام القبول والتسجيل ، نظام شؤون الطلبة والحضوروالغياب ، النظام المالي للطلبة والموظفين ، نظام شؤون الموظفين ) وغيرها من الانظمة التي قد تطلبها طبيعة عمل هذه الوحدات التدريبية, والتعاون مع المجتمع المحلي لإستقطاب الطلبة في مناطق تواجد الوحدات التدريبية بحيث يتم تدريبهم وتأهيلهم ضمن البرامج المتبعة .
وقع المذكرة عن مؤسسة التدريب المهني مديرها المهندس هاني خليفات وعن جمعية الفنادق الاردنية مديرها المهندس رضا هاشم, واعرب الموقعون عن تقديرهم للجهود التي تبذلها وزارة العمل في تنظيم سوق العمالة وتنفيذ الاستراتيجية الوطنية للتشغيل ومشروع الاعمال الريادية واجراءاتها الرامية الى وضع الحلول الوطنية الناجعة لمعالجة مشكلة البطالة.

 

أضف تعليق