24
الجمعة, تشرين2

فريز رئيسا لجمعية الأعمال الأردنية الأوروبية لدورة جديدة

اخبار واحداث
حجم الخط

رؤيا نيوز -اختارت الهيئة الادارية لجمعية الاعمال الاردنية الاوروبية "جيبا" جمال

 فريز رئيسا للجمعية لدورة جديدة تمتد عامين.

وتوزعت باقي المناصب على محمد الرفاعي نائباً للرئيس، والدكتور عادل مشهراوي أميناً للسر، والمهندس باسم أبوطالب أمينا للصندوق والمهندسة رولا العموري والمهندس باسل مرجي وعاهد الرجبي أعضاء بمجلس الادارة.

جاء ذلك عقب الاجتماع السنوي للهئية العامة للجمعية الذي عقدته مساء امس بمقر غرفة تجارة عمان، وتم خلاله اختيار هيئة ادارية جديدة بالتزكية والمصادقة على التقريرين المالي والإداري عن أعمال "جيبا" خلال العامين الماضيين.

وأكد فريز في تصريح صحافي اليوم الاحد أن الجمعية تسعى إلى تنظيم المزيد من زيارات الوفود الاقتصادية للدول الأوروبية وتعزيز التعاون مع مؤسسات الاتحاد الأوروبي، كما ستواصل العمل لانجاز المزيد في مسيرتها لتحقيق أهدافها والمساهمة بمسيرة الاقتصاد الوطني التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني.

وقال أن الدور الملقى على عاتق الجمعية مضاعف في ظل التحديات التي تواجه المنطقة جراء الاضطرابات الاقليمية وأهمية تضافر الجهود لتأمين وصول الصادرات الوطنية إلى أوروبا. مشيرا الى انها باتت تلعب دوراً فاعلاً في تجسير علاقات القطاع الخاص الأردني مع نظيره الأوروبي.

وأشار إلى أن "جيبا" تسعى لخدمة أعضائها من خلال مساعدتهم في الدخول الى الاسواق الاوروبية وزيادة حجم التبادل التجاري مع نظرائهم الاوروبيين بالاضافة الى زيادة قدراتهم التصديرية الى تلك الدول.

شدد فريز على أهمية الدور الذي تلعبه "جيبا" في الترويج للمملكة وعرض الفرص الاستثمارية المتاحة والواعدة للقطاع الخاص الأوروبي لما تتميز به المملكة من أمن واستقرار وبيئة استثمارية واعدة.

واشار الى اتفاق تبسيط قواعد المنشأ مع الاتحاد الأوروبي الذي يتيح الفرصة أمام المنتجين والمستثمرين الأردنيين لتجاوز الصعوبات أمام نفاذ صادراتهم الأردنية للسوق الأوروبية والاستفادة من الاعفاءات الجمركية بموجب اتفاقية الشراكة الأردنية الأوروبية.

واشار كذلك الى دعم الاتحاد الاوروبي الموجه نحو تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم والمنح المقدمة لدعم المشاريع التنموية، مؤكدا أهمية الاستفادة من الخبرات الفنية التي توفرها البرامج المتاحة من قبل دول الاتحاد للأردن وتفعيلها بشكل أكبر لدورها في نقل الخبرة التي تستفيد منها الشركات والمؤسسات.

وبين ان الجمعية مسؤولة عن برنامج الخبراء الهولنديين الذي يهدف لرفع قدرات المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم وتطوير القدرات التنافسية للشركات والمصانع الأردنية من خلال استقدام خبراء هولنديين في مختلف القطاعات الاقتصادية لتطوير قدرات القطاع الاقتصادي ومواجهة تحديات انفتاح الأسواق.

 

أضف تعليق