وزير المياه: كميات مياه اضافية لجرش..

الصحة والغذاء
حجم الخط

رؤيا نيوز - أكد وزير المياه والري، المهندس منير عويس، توفير كميات مياه

اضافية لغايات الشرب للمناطق في محافظة جرش والتي تتزود من محطة مشتل فيصل بطاقة اجمالية تزيد على 120 مترا مكعبا، منوها الى ان الحكومة تسعى لرفع كفاءة اداء تشغيل مصادر المياه وتحقيق عدالة التوزيع بشفافية.

جاء ذلك خلال تفقد الوزير عويس، يرافقه محافظ جرش مأمون اللوزي ومدير مياه الشمال المهندس حسن الهزايمة ومدير مياه جرش وعجلون المهندس منتصر المومني، عمليات تشغيل وحدات معالجة المياه الجديدة في محطة مشتل فيصل إحدى المحطات الرئيسية للمياه في محافظة جرش.

وبين ان تخصيص الكميات الجديدة الناتجة عن المحطة لمناطق جرش بسبب ما عانته من النقص الحاد في مصادر المياه، مشيرا أن تركيب الوحدات المعالجة الجديدة والمتطورة ستوفر الوقت والجهد نتيجة حل مشكلة غسيل الفلاتر التي كانت تحتاج يومياً الى أكثر من اربع الى ست ساعات إضافة الى توقيف الضخ من المحطة.

واعلن الوزير عن بدء إجراءات حفر بئر جديدة بالموقع تستهدف تعزيز الضخ المائي لقصبة جرش وقضاء المصطبة وقرى غرب جرش.

وأوضح أن الجهود منصبة حالياً على تقديم افضل الخدمات لتأمين المناطق التي عانت من نقص كميات مياه وأن الوزارة من خلال سلطة المياه، استطاعت مواجهة كل الضغوط وتحقيق تحسن ملحوظ في التزويد المائي خلال الصيف الحالي في معظم مناطق المملكة.

وجال الوزير والمحافظ على مرافق المحطة للوقوف على تجهيزاتها واستعداداتها واستمع من القائمين عليها إلى خطط تحسين التزويد لمناطق جرش.

وطالب محافظ جرش بتعزيز كميات المياه للمحافظة من خارجها الى ان يتم حل المشكلة جذريا، مؤكدا أن الوضع المائي في المحافظة لا يفي بالغرض المطلوب.

وأشار مدير مياه جرش إلى أن مشكلة المياه في المحافظة ليست في توزيع الأدوار بقدر ما هي نقص في كميات المياه المتوفرة في المحافظة.

من ناحيته، أكد الهزايمة أنه بعد التوسعة التي هي الآن تحت التجربة ستبلغ الزيادة إلى 450 مترا مكعبا بالساعة بعدما كانت 330 مترا مكعبا في الساعة.

وأكدت مديرة المختبرات والنوعية، المهندسة كفاح مريان، أنه في بداية الأسبوع المقبل سيكون تشغيل الوحدة السادسة بحيث تزيد كمية المياه حوالي 120 مترا مكعبا بالساعة وسيكون الوضع المائي افضل خلال الأيام القليله المقبلة.

 

 

أضف تعليق