اخبار الاردن

إعلان الفائزين بالدورة الثالثة من جائزة وليّ العهد لأفضل تطبيق خدمات حكومية

رعى وزير الاقتصاد الرقمي والريادة أحمد الهناندة، رئيس اللجنة التوجيهية لجائزة وليّ العهد، السبت، حفل إعلان الفائزين في الدورة الثالثة من جائزة وليّ العهد لأفضل تطبيق خدمات حكومية.

وتأتي الجائزة بالتعاون مع مؤسسة ولي العهد في إطار الشراكة الاستراتيجية بين الأردن ودولة الإمارات العربيّة المتحدة في مجال تحديث وتطوير العمل الحكومي، وتهدف إلى تحفيز وتشجيع طلبة الجامعات الأردنية على ابتكار حلول إبداعية في مجال تطبيقات الهواتف الذكية والأجهزة المحمولة لتطوير خدمات حكومية سهلة ومبسطة.

واستقبلت النسخة الثالثة من الجائزة 140 طلبا لـ400 طالب من 28 جامعة تأهل منهم 10 طلبات، ضمن 9 قطاعات شملت: المالي، والخدمات، والصحة، التواصل الحكومي، والاقتصاد الرقمي، والسياحة، والتعليم، والزراعة والأمن الغذائي، والنقل.

واعتمدت الجائزة 4 معايير لاختيار الفائزين هي: جدوى التنفيذ (وله 35% من التقييم)، والإبداع (25%)، والكفاءة والفعالية (20%)، وسهولة الاستخدام (ولها 20% من التقييم).
وأثنى الهناندة خلال الحفل الذي حضره المدير التنفيذي لتطوير الخدمات الحكومية في مكتب رئاسة مجلس الوزراء في دولة الإمارات، سالم الشعمي، على جهود الشراكات الاستراتيجية مع الإمارات التي تهدف إلى تسريع المشاريع التنموية، وعلى جهود المشاركين في الجائزة بالتعاون مع مؤسسة ولي العهد.

وبين أن الجائزة ستستمر بشكل سنوي، إذ سيتم تعزيز البنية التحتية الداعمة للمشاريع المشاركة بها، من خلال عقد اتفاقيات مع عدد من الجامعات لتعزيز المهارات الرقمية الريادية، مبينا أن التطبيقات المشاركة بالجائزة هذا العام سيتم احتضانها، وتطبيقها وتحويلها إلى مشاريع داخل المؤسسات الحكومية.

من جهتها، قالت نائب المدير التنفيذي، ومدير إدارة البرامج وتميز الأداء في مؤسسة ولي العهد، نجود سرحان، إن الجائزة تعكس مدى اهتمام سمو الأمير الحسين بن عبد الله الثاني وليّ العهد، بتمكين الشباب في مجال التكنولوجيا وتسخير طاقاتهم بما يعود بالنفع عليهم وعلى المجتمع وعلى مستقبل الأردن ككل.

وأضافت، أنه ضمن الشراكة الاستراتيجية التي نعتز بها مع دولة الإمارات العربية المتحدة في إطار تحديث وتطوير العمل الحكومي انطلقت الجائزة لأول مره في عام 2019 وتستمر بالتعاون مع وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة.

وبينت أن الجائزة تأتي كإضافة نوعية لسلسلة برامج تسعى المؤسسة من خلالها لتأهيل الشباب وتمكينهم بمهارات فريدة في التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي وتحفيز طلاب الجامعات على تطوير تطبيقات يمكن أن تكون في متناول الجميع.

وحصل على المركز الأول في الجائزة بقيمة 50 ألف دينار، تطبيق “سياحولجيا ” الذي طوّره الطلاب: أحمد أبو حجير، وليال الخطيب، ووليد الصمادي، وفارس عضيبات من جامعة الحسين التقنية، ويسهم في تعزيز السياحة عن طريق استخدام تقنية الواقع المعزز.

ونال تطبيق “مسار” المركز الثاني بقيمة 30 ألف دينار وهو تطبيق مجتمع جامعي رقمي يهدف إلى توجيه الطلاب داخل الجامعات، وطوّره الطالبان: أنس الشحروري، وإيمان أبو عون من جامعة العلوم التطبيقية.

وحل تطبيق “زراعتي” في المركز الثالث بقيمة 20 ألف دينار، وهو تطبيق لتزويد المزارعين بالبيانات والأدوات المهمة لحماية محاصيلهم ويعمل كحلقة وصل بين المزارع والتكنولوجيا، و طوّره الطلاب: عمر ألحوراني، وزينب المحتسب، وأحمد حمد، من جامعة الأميرة سمية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى