عربي ودوليعربي

اتفاقية شراكة بين تحالف الشركة الأردنية البريطانية وشركة ديالى العراقية

وقع تحالف الشركة الأردنية البريطانية للصناعات الكهربائية وشركة “كي آي جي جي إل تي دي” (KIGG Ltd) البريطانية، اتفاقية شراكة استراتيجية مع شركة “ديالى العامة” المملوكة لوزارة الصناعة والمعادن العراقية، ومصنع “بيسك” للعدادات الذكية الذي تملكه الشركة الأساسية للإلكترونيات في السعودية، خلال احتفال أقامته السفيرة البريطانية بريدجيت بريند بمنزلها في عمان، بحضور السفير السعودي نايف السديري.

وتضمنت الاتفاقية تطوير الشركة الأردنية البريطانية للصناعات الكهربائية والشركة البريطانية، مصنع العدادات الذي تملكه شركة “ديالى العامة” في العراق، وتزويده بخطوط إنتاج حديثة لصناعة العدادات الذكية التي تطابق المتطلبات الفنية لوزارة الكهرباء العراقية، بحجم استثمار يصل إلى 3 ملايين دولار، فيما سيتولى مصنع “بيسك” السعودي توريد اللوحات الإلكترونية اللازمة لصناعة العدادات، وستقدم شركة “KIGG Ltd” البريطانية جميع التقنيات الفنية الأساسية والمواد الأولية لصناعة العدادات، وضمان الجودة والمطابقة للمواصفات العالمية للعدادات المنتجة في المنطقة، وذلك بحكم شراكتها في الشركة الأردنية البريطانية للصناعات الكهربائية.

وقال المؤسس والرئيس التنفيذي للشركة الأردنية البريطانية للصناعات الكهربائية، ونائب الرئيس في الشركة البريطانية المهندس عبد الرحمن أبو طير في بيان، اليوم السبت، “حققنا إنجازاً تقنياً متقدماً لدول المنطقة، الأردن والسعودية والعراق، من خلال نقل المعرفة والتقنية البريطانية التي تملكها شركة (KIGG Ltd) البريطانية، لهذه الدول وتأسيس مصانع مزودة بخطوط إنتاج متقدمة ومتطورة، تضم أحدث تقنيات التكنولوجيا في مجال صناعة العدادات الذكية”
وبين أن دخول هذه التقنيات وصناعتها للدول العربية يُعد فرصة مميزة وإنجازا كبيرا للصناعة في العالم العربي، حيث تجري جميع عمليات التطوير بقدرات وكفاءات أردنية وبمساندة فنية من خبراء بريطانيين.

وأوضح أبو طير أن التحالف الأردني البريطاني، نتج عنه إقامة الشركة الأردنية البريطانية للصناعات الكهربائية، التي أنشئت في الأردن عام 2009 برأس مال مليون دولار، والتي بدورها قامت بتأسيس مصنع “بيسك” للعدادات الذكية لصالح الشركة الأساسية للإلكترونيات السعودية، ووقعت مع المجموعة عقد لإدارة المصنع فنياّ لمدة 10 سنوات، يتضمن توريد خطوط الإنتاج، وتصميم المنتجات، وتوريد المواد الأولية الداخلة في صناعة العدادات، وتدريب الكوادر الفنية العاملة في المصنع، واستخراج الشهادات الفنية اللازمة لاعتماد منتجات المصنع، وتولي عمليات البحث والتطوير في المصنع، حيث حصل المصنع على الموافقات اللازمة لاعتماد العدادات التي ينتجها من الناحية الفنية من قِبل الشركة السعوية للكهرباء كعدادات ذكية سعودية المنشأ.

وأشار إلى أن الشراكة مع شركة “ديالى العامة” تضمنت توقيع عقد لإدارة مصنع العدادات الذي تملكه الشركة في العراق لمدة 15 سنة، وهو عقد شراكة استثمارية واستراتيجية، لافتاً إلى تزويد المصنع بخطوط الإنتاج اللازمة لإنتاج العدادات الذكية، وعمليات الإنتاج والتطوير، وإعادة تصميم العدادات التقليدية التي ينتجها المصنع للانتقال الكامل للعدادات الذكية، وضمان مطابقتها لمواصفات وأنطمة التحكم الفنية التي تشترطها وزارة الكهرباء العراقية، وبالتالي إنتاج عداد كهربائي ذكي صناعة عراقية.

وأضاف أبو طير أن الأردن قادر على أن يكون حلقة الوصل بين استثمارات الشركات العالمية ودول المنطقة، بفضل ما يوليه من دعم للاستثمار والمستثمرين.

اتفاقية شراكة بين تحالف الشركة الأردنية البريطانية وشركة ديالى العراقية

وأعربت السفيرة بريند، عن سعادتها باستضافة توقيع الشراكة، مشيرة إلى تطلعها للشراكة في رقمنة الطاقة، مع التركيز على خلق فرص عمل وبناء القدرات في الأردن والمنطقة.

وأشارت الأمينة العامة لوزارة الصناعة والتجارة دانا الزعبي إلى أهمية توقيع الاتفاقية، التي تفسح المجال أمام تعاون تقني قوي بين بريطانيا والأردن والسعودية والعراق، مشيرة إلى دعم الوزارة للجهود التي تجعل من الأردن محطة للتكامل بين الشركات الاستثمارية المختلفة.

وأعربت عن أملها في أن تحقق الشراكة خطوة نحو الأمام في مسيرة التعاون بين الشركة الأردنية البريطانية للصناعات الكهربائية وغيرها من شركات المنطقة العاملة في نفس المجال.

وأكد مدير عام الشركة الأساسية للالكترونيات المهندس حامد العرفج، أهمية ما جرى تحقيقه بنقل المعرفة البريطانية للسعودية من خلال بناء مصنع “بيسك” للعدادت الذكية، والذي يواكب تحقيق رؤية المملكة العربية السعودية 2030، حيث بلغت نسبه المحتوى المحلي في منتجات المصنع 73 بالمئة، فيما وصلت نسبة السعودة إلى 95 بالمئة، مبيناً أن “بيسك” لديه القدرة على تزويد مصنع شركة “ديالى” في العراق باللوحات الإلكترونية، وهذا يعد خطوة مهمة في مسيرة التكامل العربي في قطاع الصناعة.

وأشار العرفج إلى أن العدادات التي ينتجها مصنع “بيسك” حصلت على جميع الشهادات والاعتمادات الفنية اللازمة من مختبرات أوروبية، والتي تطلبها الشركة السعودية للكهرباء لغايات اعتماد العدادات، لافتاً إلى أن الطاقة الإنتاجية للمصنع تصل إلى 400 ألف عداد ذكي سنوياً، بحجم استثمار وصل إلى 5 ملايين دولار.

وقال المستشار العلمي لوزير الصناعة والمعادن العراقي، إن العراق يتمتع ببنية تحتية صناعية قوية منذ ثمانينات القرن الماضي، ولديه أيد عاملة مهنية مدربة ولها خبرات طويلة بالصناعة، مشيرا إلى أن الاتفاقية الجديدة سيكون لها دور كبير في تلبية الطلب المتزايد على العدادات الذكية في العراق، حيث ستقدم وزارة الصناعة والمعادن كل الدعم لإنجاح هذه الشراكة.

تابعنا للاطلاع على احدث الاخبار اتفاقية شراكة بين تحالف الشركة الأردنية البريطانية وشركة ديالى العراقية

زر الذهاب إلى الأعلى