عربيعربي ودولي

اشتباكات حول طريق المطار بطرابلس.. والجيش يخنق “الوفاق”

رؤيا نيوز – اندلعت معارك عنيفة مساء الأربعاء بين قوات الجيش الليبي والميليشيات المسلحة التابعة لقوات الوفاق في محور طريق المطار جنوب العاصمة طرابلس، حيث سيطر الجيش على منطقة الجامع الأخضر، وقام بتضييق الخناق على ميليشيات الوفاق.

وأظهرت مقاطع فيديو، جانب من هذه الاشتباكات التي استخدمت فيها كل أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة بشكل مكثّف، كما بينت اللقطات لحظة سيطرة قوات الجيش الليبي على منطقة الجانب الأخضر، واغتنام آليات عسكرية تابعة للميليشيات تركتها بعد هروبها تحت وقع ضربات الجيش، الذي واصل تقدمّه للسيطرة على كامل محور طريق المطار المتاخم لوسط العاصمة طرابلس.

إلى ذلك، أفاد مراسل “العربية”، بانسحاب تشكيلات قوات حكومة الوفاق إلى منطقة الأصفاح بعد تقدم الجيش الليبي على طريق مطار طرابلس.

فيما ذكرت مواقع ليبية أن الجيش دخل أحياء مشروع الهضبة في طرابلس للمرة الأولى منذ بدء المعارك.

كان العميد خالد المحجوب، مدير إدارة التوجيه المعنوي في الجيش الليبي قد أعلن أن المعارك في العاصمة الليبية دخلت مرحلة جديدة. وأشار إلى أن الجيش الليبي انتقل إلى مرحلة جديدة على محاور الاشتباك مع ميليشيا حكومة الوفاق، حيث وصلت القوات المسلحة الليبية إلى مرحلة متقدمة داخل العاصمة خلال الساعات الأخيرة من مساء الثلاثاء.

كما أضاف المحجوب في تصريحات لوكالة “سبوتنيك”، الأربعاء، أن القوات المسلحة الليبية انتقلت من مرحلة المحاور إلى الجبهة الواحدة من أجل القضاء على ما تبقى من ميليشيات في العاصمة، بحسب تعبيره.

إلى ذلك، أوضح أن القوات تقترب من قلب العاصمة، وأنها تفرض سيطرتها على كافة المداخل وتضيق الخناق على الميليشيات بما يقضي عليهم دون إحداث خسائر مدنية.

وأشار المحجوب إلى أن المجموعات الموجودة داخل العاصمة من الشباب المساند للقوات المسلحة، لديه غرف عمليات تتابع معهم كافة التطورات بانتظار اللحظة الحاسمة للسيطرة على المقرات الإدارية وقطع طرف الجماعات المتطرفة والإرهابية هناك.

وكان المتحدث باسم الجيش الليبي، أحمد المسماري، أعلن في مقابلة مع العربية ليل الثلاثاء، تقدم الجيش الليبي على أكثر من محور في العاصمة طرابلس.

كما أوضح أن “المعركة الآن على تخوم طرابلس”، مضيفاً أن “العاصمة كما يعرف الجميع كبيرة والجيش الليبي يخوض معركة دقيقة مع ميليشيات وسط مناطق آهلة بالسكان”، ما قد يستغرق وقتاً، إلا أنه أكد تراجع قوات الوفاق إلى منطقة أبو سليم.

يذكر أن الجيش الليبي، سيطر الثلاثاء، بشكل كامل على كوبري الزهراء جنوب العاصمة طرابلس، بعد فرار الميليشيات المسلحة التابعة للوفاق، عقب معارك عنيفة مع قوّات الجيش.

وأظهر مقطع فيديو حصلت عليه “العربية.نت” اللحظات الأولى لدخول الوحدات العسكرية التابعة للجيش الليبي إلى محور كوبري الزهراء بعد هروب جماعي لعناصر الميليشيات، التي كانت تسيطر عليه، تحت وقع ضربات الجيش.

كما قال مصدر عسكري ميداني لـ”العربية.نت” و”الحدث.نت” إن قوات الجيش تخوض معارك عنيفة مع مسلّحي قوات الوفاق، وتتقدم بشكل مستمر على أكثر من جبهة، أبرزها محورا صلاح الدين واليرموك وكذلك الساعدية.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى