اخبار الاردن

الأسرة النيابية تؤكد أهمية تعزيز دور الشباب بالمشاركة السياسية

رؤيا نيوز – أكدت رئيسة لجنة المرأة وشؤون الأسرة النيابية، الدكتورة ريم أبو دلبوح، أهمية تعزيز دور الشباب في المشاركة السياسية والعمل البرلماني، انسجامًا مع الرؤى الملكية السامية وصولًا إلى جيل مؤهل وقادر على صنع واتخاذ القرار.
جاء ذلك خلال لقاء اللجنة، اليوم الأحد، مجموعة من طلبة صندوق الملك عبدالله وبرنامج زمالة تحت عنوان “واقع مشاركة المرأة بالحياة السياسية بين التجربة والتطبيق”.
وأشارت أبو دلبوح إلى أهمية تمكين المرأة وتعزيز دورها في صنع القرار التنموي والتي أثبتت جدارتها وقدرتها على تحمل المسؤولية في جميع المواقع التي تسلمتها، واستطاعت بعزمها وإرادتها الصلبة أن تحقق العديد من النجاحات والإنجازات، ولاسيما فوزها بخمسة مقاعد نيابية على نظام التنافس، فضلًا عن إسهامات السيدات النواب في إقرار وتعديل التشريعات المتعلقة بالمرأة والأسرة والطفل.
وأضافت “نسعى إلى تسليط الضوء على التحديات والصعوبات التي تواجه المرأة، والعمل على تجاوزها من خلال تعزيز أطر التعاون والتواصل مع كل الجهات ذات العلاقة، لتحقيق مبدأ التشاركية الحقيقية والنهوض بواقع المرأة ودعمها لمواصلة دورها الريادي في خدمة المجتمعات المحلية”.
وأكدت أبو دلبوح استعداد اللجنة وانفتاحها واستقبال أي مقترحات من شأنها معالجة الثغرات الموجودة في بعض التشريعات والسعي إلى إزالتها لتفعيل دور المرأة التنموي في المحافظات كافة.
بدورهن، أكدن عضوات اللجنة، النواب هدى العتوم وعلياء أبو هليل وانتصار حجازي، أهمية رفع مستوى المشاركة لدى الشباب والعمل على اطلاعهم على الموضوعات المتعلقة بالمرأة والأسرة، بهدف إشراكهم في اتخاذ القرار ودعمهم وتأهيلهم لمواصلة دورهم في خدمة الوطن والأمة.
من جهتهم، ثمن الحضور جهود اللجنة في تحقيق العديد من الإصلاحات التي ساهمت في إقرارها، ولاسيما قوانين الحماية من العنف الأسري والعمل والتقاعد المدني، وغيرها من القوانين التي تمس المرأة والأسرة.
كما تطرقوا إلى قضايا تعنى بمشاركة المرأة في الحياة السياسية، وكيفية تعزيز مشاركتها في العمل النيابي، مطالبين بتعديل بعض التشريعات التي تتعارض مع تمكين المرأة.

تابعنا للاطلاع على احدث الاخبار الأسرة النيابية تؤكد أهمية تعزيز دور الشباب بالمشاركة السياسية

زر الذهاب إلى الأعلى