عربيعربي ودولي

البرلمان العربي: استمرار قصف الاحتلال الإسرائيلي تحد سافر للقرارات والقوانين الدولية

دان البرلمان العربي وبشدة، المجزرة المروعة التي قام بها كيان الاحتلال الإسرائيلي في مدرسة في خانيونس بقطاع غزة، والتي أسفرت عن استشهاد أكثر من 50 مواطنا وإصابة العشرات.

واعتبر البرلمان العربي، أن استمرار كيان الاحتلال في استهدافه الممنهج والمتواصل للمدنيين ومراكز إيواء النازحين في قطاع غزة وارتكاب المجازر المروعة، هو استمرار لحرب الإبادة والتطهير العرقي بحق الشعب الفلسطيني، وتحد سافر لجميع القرارات والقوانين الدولية، وخاصة القانون الدولي الإنساني ولجميع القيم الإنسانية والأخلاقية ومبادئ حق الإنسان بالحياة.
وأكد البرلمان العربي، أن إفلات كيان الاحتلال من المحاسبة والعقاب وعدم الردع يشجعه على ارتكاب المزيد من الجرائم والمجازر بحق المدنيين الأبرياء.
وحمل المجتمع الدولي ومجلس الأمن والإدارة الأميركية المسؤولية الكاملة عن هذه المجازر التي يقوم بها كيان الاحتلال وتتكرر كل يوم أمام العالم وصمت دولي مخز لهذه الجرائم، التي يذهب ضحيتها أطفال ونساء لا ذنب لهم.
وطالب البرلمان العربي، المجتمع الدولي ومجلس الأمن والدول الفاعلة بتحمل مسؤولياتهم والضغط على كيان الاحتلال الغاشم، لوقف حرب الإبادة الجماعية والمجازر الوحشية التي يرتكبها بحق المدنيين الفلسطينيين، ومحاسبة المسؤولين عن هذه المجازر والجرائم كمجرمي حرب وتوفير الحماية للمدنيين الفلسطينيين، والإنفاذ السريع لدخول المساعدات الإنسانية والطبية إلى غزة، للحد من المجاعة والأوضاع المأساوية بالقطاع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى