تعليم وجامعاتالرئيسيةاهم الاخبار

“التربية”: لا تحوّل للتعليم “عن بعد” في المدارس عند إصابة طالب بكورونا

رؤيا نيوز-أكد الناطق الإعلامي باسم وزارة التربية والتعليم الدكتور أحمد المساعفة، إن أولويات الوزارة توفير بيئة تعليمية صحية آمنة.

وقال المساعفة اليوم الاثنين، إن توفير البيئة الصحية الآمنة متطلب أساسي في ظل جائحة كورونا، مشيرا إلى اكتساب المدارس لثقافة واسعة في التعامل مع الفيروس.

وأوضح أن وزارة التربية والتعليم عممت إجراءات الاستعداد للعام الدراسي القادم، فيما يتعلق بالقضايا الصحية، وأنها عقدت اجتماعا مع مسؤولي الصحة المدرسية في 42 مديرية منتشرة في محافظات المملكة.

ولفت المساعفة إلى وجود معلم مختص بالصحة المدرسية في كل مدرسة، لنشر التوعية والتثقيف الصحي.

وأكد إلتزام وزارة التربية والتعليم بأوامر الدفاع الصادرة عن رئاسة الوزراء، قائلا إنه لا إلزام للطلبة لارتداء الكمامة، لكنه دعا إلى ارتدائها في الأماكن المكتظة.

"التربية": لا تحوّل للتعليم "عن بعد" في المدارس عند إصابة طالب بكورونا

واعتبر المساعفة أنه من الواجب على المدارس تعقيم الغرف الصفية واستخدام المعقمات، بما يسهم في الحفاظ على عناصر العملية التعليمية.

وشدد المساعفة على أنه لا تحويل للتعليم عن بعد بالمدارس في حال أصيب أي طالب في أحد الصفوف، باستثناء الطالب المصاب بفيروس كورونا، يحوّل تعليمه عن بعد لمدة 5 أيام من تاريخ إجراء الفحص، ومن ثم يعود إلى صفه دون الحاجة لإجراء فحص آخر.

وأكد المساعفة أن التعليم الوجاهي هو الأساس ومتطلب لاستمرار العملية التعليمية.

تابعنا للاطلاع على احدث الاخبار "التربية": لا تحوّل للتعليم "عن بعد" في المدارس عند إصابة طالب بكورونا

زر الذهاب إلى الأعلى