أحداث إقتصاديةالاخبار العاجلةالرئيسية

ايرادات مركز جمرك المطار وصلت الى 110 ملايين دينار – صور

رؤيا نيوز – تعمل دائرة الجمارك الاردنية ضمن الخطة الوطنية لمواجهة جائحة كورونا في كافة مراكزها لإدامة العمل، حيث يعتبر مركز جمرك مطار التخليص من المراكز التي تعمل بطاقتها القصوى لتزويد السوق المحلي بالمستلزمات الطبية والغذائية وهو بوابة للتواصل مع العالم تصديرا واستيرادا على مدار العام عبر مطار الملكة علياء الدولي.

مدير مركز جمرك مطار التخليص عقيد جمارك الدكتور مفلح ابو عليم أكد ان المركز قام وبتوجيهات من مدير عام الجمارك اللواء الدكتور عبد المجيد الرحامنة بإجراءات وقائية واحترازية في مبنى المركز حماية من هذا الوباء للموظفين والمراجعين مع زيادة الكوادر البشرية لإدامة تزويد السوق المحلي بكافة احتياجاته من خلال كادر يعمل 24 ساعة متواصلة وضمن سرعة الإنجاز ودقة الإجراءات.

وذكر ابو عليم ان التجارة الإلكترونية زادت بنسب كبيرة في السنوات الأخيرة بسبب إقبال المواطنين على الشراء من المواقع العالمية ولهذا يقوم مركز جمرك مطار التخليص باستقبال الآف الطرود يوميا ويتم التخليص عليها ضمن مدة قياسية من خلال النافذة الوطنية التي من أهدافها الإسراع في عملية التخليص وتخفيض زمن الافراج عن البضائع حيث ان الطرود من لحظة تسلم الجمارك لها ينتهي العمل بإجراءات معاينتها وذلك بعد تعقيمها وفحصها بأجهزة حديثة لتتولى شركات التخليص والشركات الناقلة بإيصالها لأصحابها.

واشار ابو عليم بان الطرود ذات القيم الاقل من مائة دينار يتم التعامل معها من خلال المنصة الإلكترونية وتستوفي الرسوم على الطرود بنسب واضحة فالسلعة التي ثمنها من 50دينار إلى 100دينار يتم استيفاء رسوم بدل خدمات بواقع 10 دنانير والسلع اقل من 50 دينار يتم استيفاء رسوم بواقع 5 دنانير واذا زادت عن 100دينار تخضع للتعرفة الجمركية اما اذا كانت تحتاج إلى جهات أخرى فنحن لدينا كل الأجهزة الأمنية والوزارات المعنية التي نقدم لها كل التقدير والاحترام على دورها الكبير في هذا العمل التشاركي وبشكل يحافظ على أمن الوطن وسلامة المواطنين .

وأضاف ان مركز جمرك المطار أنجز خلال عام 2019_2020 مايقارب (مليون وتسعمائة الف) طرد بريدي من خلال 285 الف بيان جمركي .

أما إيرادات جمرك مطار التخليص في عام 2019 بلغت 181مليون دينار وفي عام 2020 بلغت 110 ملايين دينار.

اما قضايا الطرود البريدية المنظمة في المركز فبلغت خلال هذا العام والعام الماضي 1391 قضية جمركية وبلغت الرسوم المترتبة عليها مليون وربع المليون دينار.

وأضاف ابو عليم أنه خلال جائحة كورونا تم العمل بالطاقة القصوى وذلك بدعم مباشر من إدارة الجمارك التي وفرت الكوادر البشرية وبالتعاون مع كافة الأجهزة المعنية من خلال مجلس الشراكة من القطاعين العام والخاص للعمل بتعليمات الدفاع وبما يساعد في تدفق السلع المستعجلة حيث تم تسهيل قدوم اربعة الآف طن من المستلزمات الطبية والكواشف المخبرية والأدوية والمعقمات والكمامات والقفازات وتطبيق كافة التعليمات المتعلقة بمنع استيراد البضائع من الدول المنتشر فيها وباء كورونا لهذا تخضع الطرود إلى تعقيم مباشر قبل التخليص عليها مع تنفيذ سياسة التباعد وتقليل عدد العاملين والموظفين والمراجعين.

وينحصر عمل مركز جمرك مطار التخليص والأجهزة المعنية على معاينة الطرود وبزمن قياسي من خلال فحص الطرود بأجهزة حديثة ومتطورة بالتعاون مع الأجهزة الأمنية .

ويمكن التواصل مع مركز جمرك مطار التخليص لأي استفسار على الرقم المجاني 080022999 حيث تعمل كوادر المركز على مدار الساعة لإنجاز تسليم الطرود التي تتدفق يوميا من كافة أنحاء العالم.

وتعمل دائرة الجمارك العامة في كافة مراكزها ضمن واجبها الوطني في هذه الظروف لتبقى انسيابية حركة التجارة باستيرادها وتصديرها لإدامة تدفق السلع للسوق المحلي وتصدير منتجاتنا إلى العالم لتعزيز تنافسية الاقتصاد الأردني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى