رياضة

باراك أوباما ينوي شراء نادي “فينيكس صانز”

كشف أحد الصحفيين الأمريكين عن أن الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما ينوي قريباً شراء نادي كرة السلة الأمريكي “فينيكس صانز” في دوري السلة الأمريكي للمحترفين، وفق ما نقلت مجلة “بيلد” الألمانية عن أحد الصحفيين الأمريكيين.

وكشف الصحفي الأمريكي الشهير المختص في مواضيع الرياضة، بيل سيمونز، من خلال مدونته الصوتية عن أن الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما (61 عاماً) ينتمي إلى مجموعة من المستثمرين مهتمون بشراء نادي ” فينيكس صانز”، الذي تتراوح قيمته المالية بين 2.5 إلى 4 مليارات دولار، بحسب مجلة “فوربس” الأمريكية.

وقال الصحفي الأمريكي، بيل سيمونز، أن المستثمرين يودون بالتأكيد جعل أوباما واجهة لهم. وتابع سيمونز: “هذا من شأنه أن يمنحهم واجهة مهمة”.

المالك الحالي للنادي، روبرت سارفر (60 عاماً) تم إيقافه لمدة عام مع تغريمه مبلغ 10 ملايين دولار على خلفية تحقيق يتهمه العنصرية والسلوك غير اللائق. وذكر أن سارفر قد خلق بيئة عمل سامة في النادي.

ولم يكشف بعد عن أسماء المشاركين ضمن مجموعة المستثمرين المحيطة بالرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، غير إن تقارير إعلامية تحدثت عن ما وصفته بـ “أكبر عملية بيع أحد الأندية في تاريخ دوري السلة الأمريكي للمحترفين”، وبمبلغ قدره أربعة مليارات دولار. وكان بيع  نادي “بروكلين نتس” بقيمة 2.4 مليار دولار يحمل هذا الرقم القياسي حتى الآن.

جدير بالذكر أن الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، ليس أول رئيس أمريكي يحصل على أسهم في أحد الأندية الأمريكي، إذ سبق وأن حصل جورج دبليو بوش (76)، الرئيس الثالث والأربعين للولايات المتحدة الأمريكية من الفترة ما بين العام2001 إلى العام 2009، على أسهم في فريق “تكساس رينجرز” للبيسبول، ما بين العام 1989إلى العام 1998.

باراك أوباما ينوي شراء نادي "فينيكس صانز"

تابعنا للاطلاع على احدث الاخبار باراك أوباما ينوي شراء نادي "فينيكس صانز"

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى