أحداث إقتصاديةالرئيسية

تشغيل اول خط انتاج في مدينة الطفيلة الصناعية

رؤيا نيوز – كشفت شركة المدن الصناعية الاردنية عن بدء تشغيل اول خط انتاج في مدينة الطفيلة الصناعية متخصص بصناعة المواد البلاستيكية (الأكياس) كمرحلة اولى فيما سيتوسع لإنتاج بقية المواد البلاستيكية خلال الفترة المقبلة.

ويعد المصنع (الأولى لصناعة البلاستيك) من اوائل الشركات الصناعية المستثمرة في مدينة الطفيلة الصناعية والتي استفادت من البيئة الإستثمارية التي توفرها شركة المدن الصناعية الاردنية وباقت التسهيلات والتخفيضات على اسعار البيع وبدلات الايجار التي أقرتها الشركة للمستثمرين الراغبين بالإستثمار في مدينة الطفيلة الصناعية، تشجيعا لإستقطاب مزيد من الإستثمارات اليها.

 

وحسب مدير عام شركة المدن الصناعية الاردنية عمر جويعد فإن بدء التشغيل الفعلي للإنتاج في مدينة الطفيلة الصناعية من خلال هذا المصنع يعد بداية لتغشيل استثمارات اخرى قريبا والتي وقعت عقودها مع شركة المدن الصناعية الاردنية للإستفادة من الحوافز الممنوحة في مدينة الطفيلة الصناعية والتي ستوفر العديد من فرص العمل لأبناء المحافظة فضلا عن تشغيل العديد من القطاعات المساندة للإستثمارات الصناعية في المدينة والتي وصل عددها لغاية اليوم (3) استثمارات ستعمل في المجالات الغئائية والبلاستيكية والكيماوية بحجم استثمار يقدر بـ (261) الف دينار ستوفر في مراحلها الأولى قرابة (20) فرصة عمل.

وكشف جويعد في بيان صحفي اليوم إن الشركة باشرت بخططها الترويجية لاستقطاب الإستثمارات الصناعية لمدينة الطفيلة الصناعية بالتزامن مع وصول نسبة الإنجاز في المرحلة الأولى منها والبالغة مساحتها 500 دونم من اصل مساحتها الكلية البالغة 1000 دونم الى (98%)، حيث تلقت الشركة الآن العديد من طلبات بالإستثمار الجادة لإقامة استثماراتها في المدينة و خلال الفترة المقبلة وفي عدة قطاعات صناعية.

 

المهندس وائل المصري مدير عام الشركة الأولى للصناعات البلاستيكية أكد ان التشغيل المبدئي للمصنع سيعمل بطاقة انتاجية مبدئيه ليصار إلى زيادتها في المرحلة الثانية بتشغيل خطوط انتاج جديدة، فيما سيوفر قرابة 10 فرص عمل، مؤكدا أن المصنع يعد قصة نجاح لشابين اردنييين قررا خوض غمار التجربة واقامة مشروعهما الخاص والإستثمار في المدينة الصناعية ليعود مشروعهما بالنفع على ابناء المحافظة التي تعد بأمس الحاجة لفرص العمل.

 

ويقول المصري أنه وعلى الرغم من الصعوبات التي واجهتهما خلال مراحل تأسيس المشروع الا أنهما استطاعا تحقيق حلمهما والبدء بالإنتاج، داعيا كافة القطاعات المساندة للقطاع الصناعي التوجه لمحافظة الطفيلة والاستثمار في مختلف المجالات نظرا لحاجة المصانع اليها، فيما يدعو ايضا كافة الجهات الرسمية والخاصة في محافظة الطفيلة لدعم الصناعة الوطنية وتبني منتجاتهما لمواصلة رحلة الإنجاز في مسيرة المصنع مما يسهم في توفير فرص العمل وتحريك عجلة الاقتصاد في محافظة الطفيلة.

يذكر أن إنشاء مدينة الطفيلة الصناعية يأتي ضمن خطط شركة المدن الصناعية الاردنية لتحريك عجلة التنمية في محافظة الطفيلة ولتوفير المزيد من فرص العمل لأبناء وبنات المحافظة وفقا للرؤى الملكية السامية والتوجيهات الحكومية المتواصلة، حيث أن قرار مجلس ادارة شركة المدن الصناعية المتعلق بتخفيض اسعار البيع والايجار للاراضي والمباني الصناعية في المدن الصناعية الجديدة قد شمل مدينة الطفيلة الصناعية حيث تشمل التخفيضات اول (15) شركة صناعية ولأول (5) دونمات في حال شراء الاراضي ويصبح سعر بيع الارض (5) دنانير بدلا من (25) دينار للمتر المربع، في حين اصبح سعر بدل الإيجار للمباني الصناعية في المدينة ولغاية (10) الالاف متر مربع (6) دينار لأول ثلاثة سنوات و(10) دينار للسنتين الرابعه والخامسه وذلك بدلا من سعر الإيجار الأصلي والبالغ (25) دينار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى