مجتمع مدني

تضامن تدين التنمّر على كفيفة تنوي الترشّح للانتخابات البرلمانية

رؤيا نيوز –  أدان برنامج “عين على النساء”، التابع لجمعية معهد تضامن النساء الأردني، الإساءة والتنمر الذي تعرضت لهما الشابة الكفيفة روان بركات على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب إعلانها عن نيتها الترشح للإنتخابات النيابية للمجلس التاسع عشر.
جاء ذلك، في بيان صادر عن تضامن اليوم الأحد، اعتبرت فيه أن ذلك يُشكّل إساءة مزدوجة للناشطة الاجتماعية بركات، فهو من جهة تنمر وإساءة كونها امرأة ترغب في ممارسة حقها في الترشح، وتنمر وإساءة إضافية كونها ذات إعاقة بصرية ومن حقها العيش في بيئة دامجة لكل فئات المجتمع من جهة ثانية.
وأكّدت تضامن، من خلال برنامجها “عين على النساء”، أنها تدعم توجه الشابة الكفيفة بركات في ممارسة حقها في الترشح للانتخابات النيابية.
ولفتت في بيانها، إلى أن بركات وإن كانت فقدت بصرها، غير أنها تلمّست معاناة الأطفال كفيفي البصر ودافعت عن حقهم في التمتع بحياة خالية من العنف والإساءة والتنمر، فوفرت الخدمات لهم من خلال مؤسسة “رنين” التي افتتحت أكثر من 150 مكتبة صوتية في مدارس المملكة، ودربت أكثر من 600 معلم ومعلمة، فضلا على حصولها على العديد من الجوائز الوطنية والدولية، كما منحها جلالة الملك عبدالله الثاني وسام الحسين للعطاء المميز من الدرجة الثانية عام 2015.
وذكر البيان أن هناك 304 آلاف أردنية، يعانين من صعوبات في وظائف الجسم، من بينهنّ 17 ألفاً يعانينّ من صعوبات شديدة، من أصل 651 ألف فرد، وبنسبة 46.6 بالمئة.
ويعمل برنامج “عين على النساء” على تتبع ورصد الاستعدادات والإجراءات وتطبيقات قانون الانتخاب لمجلس النواب، والأنظمة والتعليمات المتعلقة في الانتخابات النيابية لمجلس النواب ألـ 19، للتأكد من مدى انسجامها ومراعاتها لمتطلبات العدالة والمساواة القائمة على النوع الاجتماعي، ومدى إتاحتها وتسهيلها والتزامها بمبدأ المساواة وتكافؤ الفرص من أجل تعزيز مشاركة المرأة السياسية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى