اقتصاداقتصادية

زراعة إربد تنظم يوما أرشاديا عن الممارسات الزراعية الذكية مناخيا

نظمت مديرية زراعة محافظة إربد بمقرها اليوم الثلاثاء،يوما تعريفيا بالبرنامج الإرشادي الزراعي الإدارة المتكاملة لإنتاج الأشجار المثمرة باستخدام الممارسات الزراعية الذكية مناخيا.

وتحدث مساعد الأمين العام للإرشاد الزراعي المهندس بكر البلاونة، عن أهمية الزراعة الذكية المناخية والتي تتناسب مع التغيرات المناخية، وعن أهمية زراعة الأشجار المثمرة التي تتكيف مع الظروف الجوية للمحافظة على الإنتاج.

وأشار الى أن قطاع الإرشاد الزراعي يسعى الى تطوير الإمكانيات لخدمة المزارعين، ونظرا لنقص عدد المرشدين الزراعيين والآليات في المحافظات فقد تم تعزيز كوادر الإرشاد على مستوى محافظات المملكة بالتعاون مع ديوان الخدمة المدنية
وقال مدير مديرية البرامج الإرشادية المهندس زيد وريكات ، إن الإرشاد الزراعي الحديث أصبح يقدم وبشكل مباشر جميع الخدمات المتكاملة للمزارعين في الميدان، الأمر الذي انعكس بشكل إيجابي على المزارعين.

وبين أن خطة الوزارة للعام الحالي 2023 تركز على المشاريع والبرامج الإرشادية وأهمها تجهيز البنية التحتية والآليات اللازمة التي تكفل للمزارع استدامة الإنتاج وحفظ موارده بما يشمل سلامة الأشجار والتربة والبيئة وبالنهاية سلامة الغذاء.
وقال مدير زراعة إربد الدكتور عبد الحافظ أبو عرابي، إن البرنامج الإرشادي يركز على خصوصية كل لواء في المحافظة خاصة فيما يتعلق بالأنواع الشجرية المختلفة التي تتلاءم مع اهتمامات المزارعين في مناطقهم .

وأشار الى أن البرنامج سيعمل على تأهيل وتدريب المزارعين لتحسين إنتاجهم ضمن سلسلة استغلال المتاح في استدامة الإنتاج، مع حفظ الموارد البيئية بما يتوافق مع مبادئ الزراعة الذكية مناخيا والتي لابد من استثمارها لتعزيز استدامة الإنتاج للقطاعات الشجرية.

بدورها استعرضت المهندسة الزراعية لانا بني هاني القائم بأعمال رئيس قسم الإرشاد في زراعة إربد المساحات المزروعة بالأشجار المثمرة في محافظة إربد والتي تقدر 11654 دونما، منها الزيتون 300 دونم، الحمضيات 2208، التين ويتركز في لواء المزار الشمالي 530 دونم، واللوزيات 7181 دونم ، منها حوالي 5 آلاف دونم في لواءي بني كنانة والوسطية.

وأشارت الى أن الهدف الرئيسي من البرنامج هو زيادة الطاقة الإنتاجية للأشجار المثمرة المستهدفة بنسبة لا تقل عن 10 بالمئة، واستدامة الإنتاج كما ونوعا في ظل التغيرات المناخية، والعمل على إدخال مفاهيم الزراعة الذكية مناخيا من خلال الممارسات الزراعية الجيدة لتحقيق ذلك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى