اخبار واحداث

“عزمي محافظة” يكشف حقيقة دراسة نجل مستشار الملك مواد في كلية الطب واللغط الذي اثير حول الموضوع

رؤيا نيوز – كشف وزير التربية والتعليم الاسبق الدكتور عزمي محافظة ، عن تفاصيل جديدة حول قصة الطالب بهجت نجل المستشار في الديوان الملكي معالي كمال الناصر والذي يدرس في الجامعة الاردنية .

وقال الدكتور محافظة والذي شغل منصب نائب رئيس الجامعة الاردنية لشؤون الكليات العلمية ثم تولى منصب رئيس الجامعة الى ان تم تعيينه وزيراً للتربية والتعليم ، قال انه تم قبول الطالب بهجت الناصر الحاصل على شهادة التوجيهي السويسري (IB) معدل (٧٨،٦) في كلية العلوم تخصص علوم بيولوجية حيث تقدم بطلب لدراسة مواد من الخطة الدراسية لكلية الطب على نظام الدراسة الخاصة والتعليمات تسمح بذلك لانه كان ينوي إعادة مواد من التوجيهي لرفع معدله وكثير من الطلبة الذين يرغبون بتغيير تخصصهم يلجأون لهذه الطريقة ، مشيراً الى ان رسوم الدراسة الخاصة هي ضعف الرسوم التي تتقاضاها الجامعة حسب البرنامج اي تنافسي او موازي او دولي .

واكد محافظة في تصريح خاص لـ”اخبار البلد” اليوم الثلاثاء ، ان الطالب الناصر اعاد مواد من التوجيهي السويسري ورفع معدله إلى ٨١،٩ وقبل على البرنامج الدولي في كلية الصيدلة كونه يحمل الجنسية الأمريكية ولم يتقدم لكلية الطب لان معدله لا يؤهله لذلك إذ ان الحد الأدنى لمعدل التوجيهي المطلوب للقبول في كلية الطب هو ٨٥% .

واضاف الوزير محافظة : ” لم تحتسب للطالب اي مادة من المواد التي درسها على نظام الدراسة الخاصة وهو حاليا طالب في كلية الصيدلة “.

وقال ان تسريب هذه الوثائق ونشرها جاء للاساءة والتشويش ولم تنشر المعادلة الثانية للتوجيهي السويسري بعد إعادة المواد للايحاء بأن قبول الطالب مخالف للتعليمات وهذا غير صحيح لأن قبوله كان قانونيا ١٠٠٪ .

واكد الدكتور محافظة ان معالي كمال الناصر لم يكن مستشاراً لجلالة الملك عبدالله الثاني “حفظه اللع ورعاه” بتاريخ قبول ابنه في الجامعة الأردنية وانه لم يكن شخصيا يعرفه او سمع باسمه .

ونشر نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي في وقت سابق وثائق اتهموا من خلالها الجامعة الاردنية والمستشار الناصر بمخالفة القوانين والانظمة التعليمات ، الامر الذي فنده وكشف تفاصيله وحقيقته الوزير الاسبق د . عزمي محافظة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى