فن

ممثل مصري يشارك في مسلسل مع إسرائيليين.. وتعليق من نقيب الممثلين

سلطت مجلة “فارايتي” الأميركية الضوء على مسلسل جديد من إنتاج شركة “أمازون” باسم “بيت داوود”، الذي يجسد دور البطولة فيه الممثل المصري الأميركي مايكل إسكندر، إلى جانب فنانين إسرائيليين، مما دفع نقابة المهن التمثيلية في مصر للتعليق.

وعلق نقيب المهن التمثيلية في مصر، أشرف زكي، على الأمر، قائلا في تصريحات لصحيفة المصري اليوم: “لا أعرف من هذا الشاب ولم أره من قبل.. إنه غير مقيد بالنقابة ولا علاقة له بها نهائيا”.

وكتب إسكندر الذي يجسد دور الملك داوود في المسلسل، عبر حسابه على إنستغرام، الجمعة: “هذه أروع تجربة في حياتي.. لا أستطيع وصف مشاعري بالكلمات”.

إسكندر من مواليد مصر ويحمل الجنسية الأميركية، ويلعب دور الملك داوود في المسلسل التلفزيوني الذي يشاركه البطولة فيه ممثلين إسرائيليين، من بينهم آيليت غولاي زورر، وعلي سليمان، وستيفن لانغ.

ولد إسكندر في مصر وسافر إلى الولايات المتحدة حينما كان في التاسعة من عمره، ثم بدأ بتعلم اللغة الإنكليزية عقب وصوله، وفق موقع “برودواي” الأميركي.

وأضاف الموقع أن إسكندر يحب العزف على البيانو والغيتار وكتابة وتلحين الأغاني في أوقات فراغه.

وبدأ صناع مسلسل “بيت داوود” التجهيز للتصوير في اليونان، ويسرد العمل قصة صعود داوود إلى عرش مملكة إسرائيل على خلفية تراجع الملك شاول الذي يقع ضحية كبريائه، وفق صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية.

وجاء في الوصف الرسمي للمسلسل: “لكي يصل زعيم، يجب أن يسقط آخر”، حسب الصحيفة أيضًا.

ولا تسمح نقابة المهن التمثيلية في مصر للمسجلين بها، بالمشاركة في أعمال تتعاون مع إسرائيل، بسبب نهج “عدم التطبيع” الذي تتبناه النقابات المهنية في مصر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى