اخبار اقتصادية

ندوة تبحث دور البنك المركزي والقطاع المصرفي في تعزيز التحول الرقمي

رؤيا نيوز – ناقشت جلسة حوارية عبر تقنية الاتصال المرئي دور البنك المركزيّ والقطاع المصرفيّ في التحوّل الرقميّ للمؤسسات الماليّة بالمملكة.
وأكدت الرئيس التنفيذيّ لشركة “جوباك” مها البهو ، بحضور أكثر من 450 مشاركا على الدور المهم الذي تقوم به جمعية “إنتاج” في تجسير العلاقات مع القطاعات الأخرى باعتبار قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ممكّنا لكافة القطاعات، وعلى رأسها القطاعان المصرفي والمالي.
وشددت على أن العلاقة بين قطاع تكنولوجيا المعلومات والقطاعين المصرفيّ والمالي هي علاقة تكامليّة، لاسيما في عمليات التحوّل الرقميّ المصرفيّ وخدمات الدفع الإلكتروني في المملكة.
وقال نائب محافظ البنك المركزيّ الدكتور عادل شركس أن البنك مهتم بالتحوّل الرقميّ في القطاع المصرفيّ وقطاع خدمات الدفع الإلكتروني، مؤكداً الدور الرئيس للبنك في الحفاظ على الاستقرار النقدي الذي يجذب الاستثمارات للقطاعات الاقتصادية كافة.
وأشار إلى ان التطوّر التكنولوجيّ انعكس إيجابياّ على القطاعات كافة، وفرض على القطاع المصرفيّ مواكبة التحوّل الرقميّ بشكل آمن وسليم.
وشدد على أن البنك المركزيّ يسعى إلى تمكين القطاع المصرفيّ وقطاع الدفع الإلكتروني لرفع نسبة التحوّل الرقميّ حيث قام بتأسيس مجلس المدفوعات الوطنيّ والمساهمة في شركة “جوباك”، وقام بتعديل قانون البنك المركزيّ عام 2016 لإضافة الأساس التشريعيّ للتحوّل الرقميّ المدروس بمنتهى الحوكمة والشفافية، منوها بتكثيف البنك المركزيّ جهوده للعمل التقنيّ المصرفيّ خلال جائحة كورونا.
وقالت الرئيس التنفيذيّ لبنك سيتي الأردن نور جرار، إن القطاع المصرفيّ كان الأقل عرضة للتغيرات خلال فترة طويلة، مقارنة مع قطاعات أخرى تغيرت معالمها بشكل كبير، مرجعة ذلك للتعليمات والإجراءات التي تتبعها البنوك في العالم ككل.
وبينت إن القطاع المصرفيّ يسعى دائما للحفاظ على ملاءته الماليّة وكفاية رؤوس الأموال، مؤكدة أن التحوّل الرقمي في القطاع المصرفيّ بدأ بالنمو بشكل جيد في السنوات الأخيرة نتيجة نمو الأعمال.
واوضحت أن البنوك تفكر الآن بشكل رقميّ بدرجة أكبر نتيجة الجائحة التي عمت العالم حفاظا على السلامة الصحيّة للعملاء والموظفين، معتبرة ان الجائحة سرّعت وتيرة العمل المصرفيّ عبر التكنولوجيا.
وأكدت نائب الرئيس التنفيذي للبنك العربي رندة صادق أهمية وجود استراتيجيّة جديدة لطريقة عمل البنوك لمواكبة متطلبات العملاء من خلال طرح حلول ومنتجات جديدة باستخدام تقنيات متطورة، وأن أي استخدام للتكنولوجيا يفرض بشكل أكبر الحفاظ على الاستخدام الآمن للمعاملات المصرفيّة، داعية لاستخدام واجهات برمجة التطبيقات المفتوحة، والتقنيات القائمة على الذكاء الاصطناعيّ والتعلم الآلي وتوظيف استخدام البيانات وتحليلها لتلبية خدمة العملاء بشكل أفضل والتنبؤ باحتياجاتهم المستقبلية.
وفي السياق، قال الرئيس التنفيذي لشركة “اس تي اس” أيمن مزاهرة، إن التكنولوجيا هي الحل الأساسي لأي مشاكل قد تحدث، في حين أن جائحة كورونا كانت أكبر مثال على أهمية التكنولوجيا في تخطي أي صعوبات أحدثتها الجائحة.
وأشار إلى أن التحوّل الرقميّ يفرض تحديات على القطاع المصرفيّ من خلال الضغط الكبير على البنية التحتيّة للقطاع المصرفيّ، وأن البنك المركزيّ استطاع خلال الجائحة تقديم الخدمات الرئيسة بشكل فعّال بالإضافة للقطاع المصرفيّ بشكل عام.
وقال الرئيس التنفيذي لشركة نتورك انترناشيونال أمجد الصادق، إن محاور تعزيز ثقة المستهلك في التعامل مع الأدوات الرقمية تركز على الأمن والأمان، والتوافقية بين الأنظمة المختلفة، والتوافقية بين القنوات الرقمية المختلفة، وتعدد الاستخدامات للاستفادة منها بأعلى كفاءة، بالإضافة إلى سهولة وسلاسة الاستخدام من قبل العملاء.

تابعنا للاطلاع على احدث الاخبار ندوة تبحث دور البنك المركزي والقطاع المصرفي في تعزيز التحول الرقمي

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى