العالم

استقالة مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا يان كوبيش بصورة مفاجئة

رؤيا نيوز – أفادت مصادر دبلوماسية في الأمم المتحدة، الثلاثاء، أن مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا السلوفاكي يان كوبيش

استقال من منصبه بعد أقل من عام من تعيينه في كانون الثاني/يناير.

 

وقال دبلوماسي لفرانس برس طالبًا عدم الكشف عن اسمه إن “كوبيش استقال”، وهو ما أكدته عدة مصادر دبلوماسية أخرى أضافت أنه لم يقدم أي سبب رسمي في الوقت الحالي لهذه الاستقالة المفاجئة، قبل شهر من الانتخابات الرئاسية المقررة في ليبيا.

 

وأشار مصدر دبلوماسي إلى أن كوبيش ربما “يشعر بأنه لا يتمتع بدعم كاف”.

 

انقسم مجلس الأمن الدولي مؤخرًا حول مسالة إعادة تنظيم قيادة البعثة السياسية الأممية إلى ليبيا، إذ طالب عدد من أعضاء المجلس بنقل منصب الموفد من جنيف إلى طرابلس.

وقال دبلوماسيون إن يان كوبيش كان متحفظًا على نقل منصبه.

ولم تتمكن فرانس برس من الحصول على تعليق من مكتب الأمم المتحدة الإعلامي.

تسلّم يان كوبيش (69 عامًا)، الذي كان موفدًا أمميًا سابقًا إلى لبنان، مهامه كممثل خاص للأمم المتحدة في ليبيا في كانون الثاني/يناير الماضي.

ويأتي انسحابه المفاجئ من الملف الليبي غداء إغلاق باب الترشح للانتخابات الرئاسية المقررة في 24 كانون الأول/ديسمبر. وقالت المفوضية الوطنية العليا للانتخابات في ليبيا إن العدد النهائي للمرشحين للانتخابات الرئاسية بلغ 98 مرشحاً بينهم امرأتان.

وتقدمت معظم الشخصيات البارزة للانتخابات الرئاسية التي سيختار الليبيون خلالها ولأول مرة في تاريخ البلاد رئيسا عبر الاقتراع المباشر.

وعلى رأس هذه القائمة سيف الإسلام القذافي نجل العقيد الراحل معمر القذافي والمشير خليفة حفتر الرجل القوي في شرق البلاد، إلى جانب عبد الحميد الدبيبة رئيس الحكومة المؤقتة وعقيلة صالح رئيس مجلس النواب.

علق على هذا الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى