الحسامي يؤكد أهمية صناعة نموذج أردني محدد وموحد في التعامل مع كوورنا

ادار ورشة تدريبية لنحو 250 طبيباً أردنياً للتعامل مع كورونا

رؤيا نيوز – شارك مدير المكتب الطبي الدولي لمستشفى لاهي والمحاضر في طب الكوارث في جامعة تفت الدكتور وائل الحسامي بندوة طبية تدريبية حضرها نحو 250 طبيباً من مختلف المستشفيات الأردنية.

وحاضر عدة خبراء متخصصين في مجال العنايه المركزة من مدينة بوسطن في الورشه العلمية الطارئة للتعامل مع حالات كوفيد 19 الحرجة واستمرت نحو 5 ساعات عبر تقنيه الاتصال المرئي.

الحسامي بيّن أنّ الدورة نظّمت لأطباء الخطوط الأمامية سواء أطباء الطوارىء والعناية المركزة والتخدير، موزّعين من مستشفيات الخدمات الطبية ووزارة الصحة والمستشفيات الجامعية.

وأشار الحسامي إلى أهميّة مثل هذه الفعاليات التي تمكّن من نقل التجارب من مستشفيات دولية إلى الأردن، و”الاستعانة بخبراء واجهوا الوباء وعالجوا الآف الحالات للاستفادة منها من قبل كوادرنا”.

ولفت إلى ضرورة تكاتف الجهود والاسراع في تدريب الكفاءات على جميع المستويات سواء في تقديم العناية الحثيثة للمرضى أو الطوارىء أو اولئك العاملين مع الحالات البسيطة، أو ممن يضعون البرتوكولات الصحية أو صانعي القرارات المتعلقة بالسياسة العلاجية وكوادر التزودي والصيدلة وحتى مدخلي البيانات ومحلليها.

وأكّد على أهمية صناعة نموذج أردني محدد وموحد في التعامل مع كوورنا يعتمد على تجارب الآخرين الناجحة سواء أكانت على مستوى الدول أو الولايات أو المدن المختلفة، ونقلها إلى المملكة، بجميع مستويات الطبية والتقنية وحتى الإعلامية، مشيراً إلى أهمية دور الإعلام في نقل المعلومات الصحيحة ونبذ الخاطئة وإيصالها إلى الناس خاصه في هذه الظروف الحساسه في مواجهة هذا الوباء العالمي. – هلا اخبار

زر الذهاب إلى الأعلى