اخبار واحداثالرئيسية

آلية عمل ممثلي وسائل الإعلام وتصاريحهم خلال الحظر الشامل

رؤيا الاخبارية – قالت هيئة الإعلام، الاثنين، إن تصاريح التنقل فترة حظر التجول الشامل نوعين، لتنظيم حركة ممثلي وسائل الإعلام لتمكنهم من القيام بدورهم الحيوي تجاه العملية الانتخابية، واستدامة عمل المؤسسات الإعلامية.

وأضافت الهيئة، أن التصريح الأول صادر عن الهيئة المستقلة للانتخاب ويخول حامله التنقل والحركة خلال أول أيام حظر التجول الشامل (الأربعاء) وتنتهي صلاحيته بعد إعلان النتائج الرسمية للانتخابات مساء الأربعاء.

وتابعت، أن النوع الثاني من التصاريح هو الصادر عن خلية ازمة كورونا في المركز الوطني للأمن وادارة الازمات، والتي تصدر- كما جرت العادة – تصاريح مرور مؤقتة، خلال أيام الحظر الشامل، لممثلي وسائل الإعلام التي تتطلب طبيعة عملهم التواجد في مقرّات مؤسساتهم.

وأشارت، إلى أن صلاحية التصريح الصادر خلية إزمة كورونا ستكون من الثلاثاء وحتى صباح الأحد 15 تشرين الثاني\نوفمبر الحالي.

وأكدت، أن هذه الاستثناءات المؤقتة تُمنَح لغايات التنقّل وإنجاز الأعمال الإعلامية الضرورية ولا يسمح باستخدامها لغايات شخصية، لافتة إلى أنّ استخدام هذه التصاريح المؤقتة غير الغايات التي منحت من أجلها، سيعرّض صاحبها للمساءلة القانونية وسحب التصريح.

وأعادت الهيئة التأكيد على أنّ التصاريح الإلكترونية الموجودة لدى الإعلاميين والتي صدرت منذ بداية جائحة كورونا، لا تخولهم بالحركة خلال فترة حظر التجول الشامل المطبق بعد الانتخابات النيابية.

ونوّهت الهيئة إلى أن إثبات تصاريح مرور الإعلاميين للجهات الأمنية المسؤولة عن تنفيذ الحظر الشامل، سيكون من خلال إبراز البطاقة الصادرة عن الهيئة المستقلة للانتخاب خلال الأربعاء، أو من خلال الرقم التسلسلي الشخصي الصادر عن خلية أزمة كورونا في المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات.

ودعت الهيئة، الإعلاميين إلى الالتزام بشروط الصحة والسلامة العامة أثناء تأدية عملهم خلال فترة حظر التجول الشامل، من حيث الالتزام بارتداء الكمامات والمحافظة على التباعد الجسدي واستخدام المعقمات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى