الصحة العالمية تدعو للاستمرار بإستخدام أدوات منع العدوى بكورونا

رؤيا الاخبارية –  قال المدير العام لمنظمة الصحية العالمية الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس، إنه ورغم الأخبار عن تجارب اللقاحات للتحصين ضد كوفيد-19 ، والتي تمنح الأمل في إنهاء الوباء، الا أنه يجب على الجميع الاستمرار بإستخدام الأدوات لمنع انتقال العدوى بالفيروس، وإنقاذ الأرواح.
وأضاف غيبريسوس، في المؤتمر الصحفي الذي عقدته المنظمة مساء اليوم الجمعة، عبر تقنية الاتصال المرئي، حول أخر مستجدات كوفيد-19، أن الحالات التي تم الإبلاغ عنها من حالات الإصابة بالفيروس خلال الأسابيع الأربعة الماضية، تزيد عن عدد الحالات التي تم تسجيلها بالأشهر الستة الأولى من الجائحة.
وأشار غيبريسوس، إلى أن المستشفيات ووحدات العناية المركزة في جميع أنحاء أوروبا وأميركا الشمالية ، تمتلئ أو على وشك الإمتلاء بالمرضى، نتيجة إرتفاع أعداد الإصابات بالمرض.
وأعلن المدير العام للمنظمة، خلال المؤتمر، عن اطلاق رؤساء كل من منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو)، والمنظمة العالمية لصحة الحيوان، ومنظمة الصحة العالمية، اليوم، مجموعة قادة الصحة العالمية الواحدة حول مقاومة مضادات الميكروبات.
وتضم المجموعة أعضاء من رؤساء دول، ووزراء حكوميين، وقادة من القطاع الخاص والمجتمع المدني، ويشترك في رئاسة المجموعة رئيسة وزراء بربادوس ميا موتلي، والشيخة رئيسة وزراء بنغلاديش حسينة واجد، وفق بيان صادر عن المنظمة اليوم.
وستقوم المجموعة بتسخير قيادة وتأثير هذه الشخصيات المشهورة عالميًا لتحفيز الإهتمام والعمل العالمي للحفاظ على الأدوية المضادة للميكروبات، وتجنب العواقب الوخيمة لمقاومة مضادات الميكروبات.
ووصف غيبريسوس، الإرتفاع السريع لمقاومة مضادات الميكروبات بأنه أحد أكثر التهديدات إلحاحًا في العالم على صحة الإنسان والحيوان والنبات والبيئة.
وأضاف أن ذلك، يهدد الأمن الغذائي والتجارة الدولية والتنمية الاقتصادية ويقوض التقدم نحو أهداف التنمية المستدامة؛ حيث تؤدي مقاومة مضادات الميكروبات إلى زيادة تكاليف الرعاية الصحية، ودخول المستشفيات، وفشل العلاج، والأمراض الشديدة والوفاة.

زر الذهاب إلى الأعلى