الحكومة تعلن اجراءات فتح القطاعات الاقتصادية وعودة التعليم الوجاهي المتدرج وفتح المطار

رؤيا الاخبارية – اعلن وزير الدّولة لشؤون الإعلام، الناطق الرسمي باسم الحكومة علي العايد عن التوجّه لفتح القطاعات يأتي في ضوء التحسّن الذي طرأ على الوضع الوبائي – بحمد الله – وبالتزامن مع بدء برنامج التطعيم ضدّ فيروس كورونا.

فيما اشار الى وقف العمل بقرار حظر التجوّل الشامل ليوم الجمعة اعتباراً من هذا الأسبوع، ومع ذلك، يبقى العمل بساعات الحظر الليلي المعمول بها حالياً، ويتمّ تطبيقها كذلك أيام الجمعة.

وسيتّم فتح عدد من القطاعات والأنشطة الاقتصادية على ثلاث مراحل، وبمدد زمنية محددة، وبالاعتماد على المؤشرات الوبائية في حينه.

واعلن وقف العمل بمنصة القادمين إلى المملكة جوّا Visit Jordan، والاكتفاء بإحضار فحص (PCR) نتيجته سلبية خلال (72) ساعة من موعد الوصول، بالإضافة إلى فحص (PCR) فور الوصول في المطار، و يعفى من ذلك الأطفال دون سن (5) سنوات.

إلغاء الحجر المنزلي للمسافرين القادمين ممن تظهر نتيجة فحوصاتهم في المطارات الأردنية سلبية، مع التأكيد على التزام المصابين الذين تظهر نتيجتهم إيجابية بالعزل المنزلي.

وزيادة أعداد القادمين عبر جسر الملك حسين وحدود المدوّرة إلى 300 شخص يومياً، بدلا من 150 شخصاً، وبحسب تعليمات تعلنها وزارة الداخلية.

وإزالة أي محددات على أعداد الرحلات الجويّة في المطارات لتعمل بكامل طاقتها الاستيعابية، ابتداء من تاريخ 20/1/2021.

يبدأ دوام المدارس خلال الفصل الدراسي الثاني وجاهيّاً، بالتدرّج والتناوب، ابتداء من تاريخ 7/2/2021، وفق اشتراطات وبروتوكولات سيعلنها معالي وزير التربية والتعليم.

ستقوم الفرق الرقابيّة بتشديد إجراءاتها للتفتيش على مدى التزام الأفراد والمنشآت بسبل الوقاية وتطبيق العقوبات بحقّ المخالفين.

التأكيد مجدّداً على ضرورة الاستمرار بارتداء الكمامة والتباعد الجسدي والتعقيم كإجراءات وقائيّة رديفة للمطعوم.

واكد العايد على دور وسائل الإعلام، الاستمرار في دعم جهود التوعية بأهميّة الالتزام، باعتباره شريكاً لنا.

وزير الصحّة الدكتور نذير عبيدات اكد على انه لا بدّ من استمرار الالتزام بالتزامن مع فتح القطاعات وبدء برنامج التطعيم.

وزير التربية والتعليم الدكتور تيسير النعيمي قال ان عودة طلبتنا في الفصل الدراسي الثاني في 7 شباط، واستمرارية دوام المدارس هي مسؤولية مشتركة.. من خلال الالتزام بالبروتوكول الصحي (لبس الكمامة، المحافظة على مسافات الأمان، استخدام المعقمات والمنظفات،….) والذي هو مسؤولية الجميع.

مضيفا فاستمرارُنا إذًا بالتعليم الوجاهي يعتمد على مدى الالتزام وعلى الحالة الوبائية.

واعلن عن الإطار العام للعودة هو التدرج؛ في السابع من شباط، سيبدأ بإذن الله التعليم الوجاهي بالصفوف من رياض الأطفال إلى الصف الثالث، والصف الثاني عشر.

سيكون الدوام بتناوب الأيام، (2*3) أو (2*2*2) اعتمادًا على الكثافة الصفية، بحيث يكون نصيب الطالب من غرفة الصف مترين مُربَّعين على الأقل، وبسعة صفيَّة من 15 – 20 طالب في الصف.

واشار الى انه وقبل العودة الوجاهية، ستنفذ الوزارة حملة إعلامية لتفاصيل البروتوكول الصحي تهيئةً للطلبة والمجتمع.

وأخيرًا،..سوف نتشدد في تطبيق البروتوكول الصحي، لن نتهاون مُطلقًا لا على مستوى المؤسسات التعليمية ولا على مستوى الأفراد لأن استمرارية التعليم الوجاهي مرتبطة بمستوى الالتزام بتنفيذ البروتوكول وأي تهاون لا سمح الله سيكلفنا الكثير.

في كل مدرسة خاصة، سيتواجد – من خلال وزارة العمل – مراقب صحي ضمن برنامج “توكيد” لمتابعة تطبيق البروتوكول الصحي، والمدارس الحكومية، ستزورها فرق الرقابة يوميًا.

وأي مدرسة لا يكون فيها التزام تام بالبروتكول الصحي، ستُغلَق ويُعلَّق دوامها ويتحوَّل التعليم فيها عن بعد، حتى تُصَوّبَ وضعَها.

من جهتها قالت وزيرة الصّناعة والتجارة والتموين مها العلي ان خطة فتح القطاعات ستكون على مراحل زمنيّة، وبواقع أسبوعين لكل مرحلة.

واضافت ان وزارة الصناعة والتجارة والتموين والجهات الرقابيّة ستشدّد الرقابة لضمان الالتزام بمعايير السلامة والإجراءات الاحترازية.

واضافت ان خطة فتح القطاعات ستكون على مراحل زمنية بواقع أسبوعين لكل مرحلة.

من جهته اعلن وزير العمل، وزير دولة لشؤون الاستثمار الدكتور معن القطامين عن برنامج “توكيد” والذي يأتي لتأكيد الالتزام بإجراءات الوقاية والسلامة العامّة في المنشآت.

وقال نحثّ المنشآت على تفعيل مبدأ الرقابة الذاتية لمدى الالتزام.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى