عبيدات يعود للتوقعات ويعلن ان الحظر سيستمر في اذار وتراجع الاصابات في نيسان

رؤيا نيوز –  أكد وزير الصحة الدكتور نذير عبيدات الجمعة، أن الأردن يعيش حالة وبائية لم يسبق لها نظير وسط سلالة جديدة سرعة انتشارها تفوق السلالة الاصيلة، موضحا أنه إذا بقي الامر على ما هو عليه ستزيد اعداد الوفيات والاصابات.

وقال عبيدات خلال استضافته في برنامج ستون دقيقة عبر التلفزيون الأردني والذي تقدمه الزميلة عبير الزبن، إن الكوادر الصحية تعمل ليل نهار لمساعدة الاخرين وواجب الوزارة تقليل عدد الاصابات، وكذلك واجب الحكومة الحفاظ على ارواح الناس، ومن هنا جاء قرار حظر يوم الجمعة.

وأضاف أن القرار تشاركيا، يبدأ من لجنة متخصصة ثم يعرض على وزير الصحة الذي بدوره يعرضه على مجلس الوزراء، الذي يقوم بالنظر فيه، ثم يعلن قراره النهائي المدروس والمبني على اسس علمية، مؤكدا أن مثل هذه القرارات لا يمكن أن تكون غير مدروسة.

وبين عبيدات أن لدى الوزارة دراسة ستعرضها لاحقا تثبت أن لحظر يوم الجمعة نتائج جيدة تقلل اعداد الاصابات والوفيات.

وعن المدة المتوقعة لابقاء الحظر الشامل، توقع عبيدات أن يبقى في آذار ويبدأ انخفاض اعداد اصابات كورونا في الأردن خلال النصف الاول من نيسان.

وقال عبيدات إن اختيار يوم الجمعة لتنفيذ الحظر وقطع سلاسل العدو، دون غيره من الايام، هو لانخفاض الكلفة الاقتصادية فيه عن بقية ايام الاسبوع.

وبين عبيدات أن نحو 43 ألف مواطن تلقوا جرعتين من لقاح كورونا، فيما تلقى جرعة واحدة نحو 35 ألف مواطن.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. هل يحقق حظر الجمعه عدد اصابات اقل؟؟؟ يعني يمكن أن تصل الاعداد من ٤٠٠٠ أصابه إلى ٥٠٠ أصابه!!!!
    اكيد لا قد تنخفض اللى ٣٧٠٠ بفارق ٢٠٠ إلى ٣٠٠ أصابه وبالتالي لا فائده من الحظر الذي له آثار اقتصاديه ومعنويه على المواطنين
    عليك مراجعة قراراتك
    لا تخنق الشعب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى